انهيار أساس مبنى ضواحي أكادير يتسبب في وفاة طفل و نقل أخيه الى المستعجلات بين الحياة والموت.

أكادير24 | Agadir24

انهيار أساس مبنى ضواحي أكادير يتسبب في وفاة طفل و نقل أخيه الى المستعجلات بين الحياة والموت.

تسبب انهيار أساس مبنى في طور البناء ضواحي أكادير في وفاة طفل و نقل أخيه الى المستعجلات بين الحياة والموت.

وذكرت مصادر متطابقة ان الحادث الذي وقع بدوار السطايح جماعة بلفاع، إقليم اشتوكة أيت باها ضواحي أكادير، جاء بعدما كان الهالك الذي يبلغ من العمر 14 سنة مع أخيه البالغ من العمر 16سنة، قبل أن تهوي عليهما الأتربة بشكل مفاجئ وسط الأساس، و أوضحت ذات المصادر بأن محاولة انقاد الطرفين تمت، و تم معها نقلهما على وجه العجل إلى المستشفى الإقليمي المختار السوسي ببيوكرى عاصمة أشتوكة أيت باها، لكن الطفل القاصر لقي حتفه في الطريق وسط صدمة أفراد أسرته، في الوقت الذي يتلقى فيه أخوه الاسعافات الاولية.

هذا، و مباشرة بعد وقوع الحادثة المميتة، حلت بعين المكان عناصر السلطات المحلية و الدرك الملكي ، حيث فتحت تحقيقا في النازلة انتهى بنقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير لإجراء التشريح الطبي.

تعليقات
Loading...