المديرية العامة للأمن الوطني توضح بخصوص الطرد المشبوه الذي عثر عليه أمام مؤسسة تعليمية

أكادير24 | Agadir24

المديرية العامة للأمن الوطني توضح بخصوص الطرد المشبوه الذي عثر عليه أمام مؤسسة تعليمية

قدمت المديرية العامة للأمن الوطني توضيحات جديدة بخصوص الطرد المشبوه الذي عثر عليه يوم أمس الإثنين 4 أكتوبر أمام مؤسسة تعليمية تابعة لبعثة أجنبية بالرباط.

ووفقا لما أوردته المديرية في بلاغ لها، فإن الشخص المسؤول عن وضع الطرد أمام المؤسسة مختل عقلي، حيث قالت أنه “يبلغ من العمر 41 سنة، ومقيم بمدينة تمارة، ويتابع علاجه بمصحة متخصصة في الأمراض العقلية والنفسية”.

وأكد البلاغ أن المعني بالموضوع “تعذر عليه تحديد دوافع وخلفيات قيامه بهذا التصرف بسبب التضارب الناجم عن وضعه الصحي غير الطبيعي”.

وأوضحت المديرية أن الخبرات التقنية المنجزة أكدت بأن الطرد المحجوز لم يكن يشكل أي تهديد أو خطر على أمن الأشخاص وسلامة الممتلكات، إذ كان عبارة عن علبة كارطونية تضم قنينتين فارغتين لمشروبات كحولية موصولتين بشريط.

وأشارت المديرية في ختام بلاغها إلى أن المعني بالأمر أحيل على مستشفى الرازي للأمراض العقلية والنفسية بسلا، تنفيذا لتعليمات النيابة العامة المختصة.

تعليقات
Loading...