الغموض يكتنف جثة طبيب عثر عليها بشاطئ سيدي إفني في حادثة هي الثانية من نوعها قبل سنة.

أكادير24 | Agadir24

 

الغموض يكتنف جثة طبيب عثر عليها بشاطئ سيدي إفني في حادثة هي الثانية من نوعها قبل سنة.

اكتنف الغموض جثة طبيب عثر عليها بشاطئ سيدي إفني في حادثة هي الثانية من نوعها قبل سنة.

ووفقا لما أوردته مصادر محلية، فقد عثر صباح اليوم الثلاثاء 2 نونبر الجاري، على جثة طبيب بأحد شواطئ مدينة سيدي إفني، و أوضحت ذات المصادر، بإنه من المرجح أن يكون الطبيب الهالك قد وضع حدا لحياته شنقا بالشاطئ المذكور.

هذا، وفور علمها بالواقعة، حلت بعين المكان المصالح الأمنية التي باشرت تحرياتها لمعرفة ملابسات وظروف انتحار الطبيب،  كما تم إيداع جثته بمستودع الأموات من أجل إخضاعها للتشريح الطبي.

وتجدر الإشارة إلى أن سيدي إفني كانت قد اهتزت السنة الماضية على وقع حادث مماثل، بعد العثور على جثة طبيب ملقاة خلف مقر سكنه، بساحة المطار.

تعليقات
Loading...