Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

العيش بعيدا عن المساحات الخضراء يسبب أضرارا للصحة.. هذه أبرزها

أكادير24 | Agadir24

 

كشفت دراسة حديثة أن الأشخاص الذين يختارون العيش في مناطق بعيدة عن المساحات الخضراء معرضون لمخاطر صحية عديدة.

واعتمدت هذه الدراسة التي نشر تفاصيلها موقع “ساينس أليرت” على تجميع بيانات مأخوذة من نظام العيش في منطقة كتالونيا الإسبانية خلال عامي 2016 و2017، حيث كان الأشخاص الذين تقع منازلهم قرب مساحات خضراء، كالحدائق مثلا، أقل عرضة للإصابة بأمراض عدة.

في مقابل ذلك، أكدت الدراسة نفسها أن التعرض لبعض الملوثات بشكل متزايد مثل ثاني أكسيد النيتروجين، الذي ينتج بشكل أساسي عن حركة المرور على الطرق، يرتبط بزيادة خطر التعرض للسكتة الدماغية.

وخلصت ذات الدراسة إلى أن المساحات الخضراء تعزز صحة الإنسان وتحميه من أمراض عدة، خاصة النفسية منها، حيث تقلل التوتر وتحمي صحته العقلية، كما تقلل من احتمالية حدوث مشاكل في الأوعية الدموية الدماغية.

وأوضحت الدراسة نفسها أن العيش بالقرب من المساحات الخضراء يحفز الأشخاص على ممارسة الرياضة، كما يساعد على خفض خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة 16 في المائة.

وتعليقا على هذا الموضوع، قالت أخصائية الأعصاب الإسبانية، كارلا أفيلانيدا، أن الدراسة التي شاركت فيها “توضح أهمية المحددات البيئية في خفض خطر الإصابة بالسكتة الدماغية”، مضيفة أنه “من المهم فهم جميع عوامل الخطر وما يمكن أن تنطوي عليه”.

ومن جهته نصح طبيب الأعصاب خاومي روكي، الأشخاص بالسعي ما أمكن إلى ”التحول إلى بلدات ومدن أكثر استدامة حيث العيش لا يعني زيادة خطر الإصابة بالأمراض”، حسب ما نقله موقع “ساينس أليرت”.

قد يعجبك ايضا
Loading...