العثماني يستقبل برلمانيي أكادير وسوس ماسة لتفعيل النمودج التنموي الذي رسمه الخطاب الملكي

أكادير24

في بادرة تاريخية تحسب لكل الموكونات السياسية بجهة سوس إلتقى مساء يوم أمس الإثنين 9 دجنبر بالرباط برلمانيو جهة سوس ماسة من كل الأحزاب السياسية مع رئيس الحكومة لمناقشة مجموعة من القضايا التنموية بجهة سوس .

وكان مجموعة من برلمانيي ومنتخبي جهة سوس ماسة ورؤساء الغرف المهنية قد عقدوا مؤخرا اجتماع موسعا ببيت كريم أشنكلي لمواكبة وتثمين الخطاب الملكي الأخير الذي ألقاه جلالة الملك بمناسبة المسيرة الخضراء، ودعوته السامية لفك العزلة عن هذه المنطقة و النهوض بتنميتها الاقتصادية الاجتماعية و جعل الجهة مركزا اقتصاديا جذابا يربط بين جهات المغرب.

فالموقع الاستراتيجي لجهة سوس ماسة بإعتبارها موقعا هاما وسط المغرب و يجعل منها نقطة وصل تربط شمال المغرب بجنوبه. وهذا التموقع يفتح آفاقا جديدة للإقلاع الاقتصادي، مما يستدعي تعزيز البنيات التحتية و جذب الاستثمارات لتحقيق تنمية مندمجة بالجهة.

وتعرف الجهة حاليا أوراش كبرى هدفها الإقلاع الاقتصادي. ومن أجل ذلك تم وضع مخطط للإقلاع تمثل في إنجاز 250 مشروعا تقدر تكلفتها بما يقارب ألف مليار سنتيم. هذه الأوراش ستساهم في خلق ما يفوق 30000 منصب شغل.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: