Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

الطبيب حمضي يقدم توضيحات بخصوص لقاح جونسون الأمريكي الذي توصل به المغرب قبل أيام

أكادير24 | Agadir24

توصل المغرب، أول أمس السبت 24 يوليوز الجاري، بحوالي 300 ألف جرعة من لقاح جونسون آند جونسون الأمركي الصنع، والذي يشمل تلقي جرعة واحدة منه لكل فرد من أجل تطعيمه ضد فيروس كورونا المستجد.

ويدخل تسلم هذا اللقاح في إطار مبادرة برنامج “كوفاكس” الذي ترعاه الأمم المتحدة لضمان توصل جميع الدول فقيرة وغنية باللقاحات المضادة للفيروس للوصول إلى مناعة جماعية عالمية.

في هذا الصدد، أوضح الطبيب والباحث في السياسات والنظم الصحية، الطيب حمضي، أن لقاح جونسون تنتجه شركة الأدوية الأمريكية “johnson & johnson” ببلجيكا، مشيرا إلى أنه يتميز عن غيره من اللقاحات باحتوائه على جرعة واحدة فقط.

وأكد حمضي أن الشخص الملقح يكتسب المناعة ضد فيروس كورونا المستجد بعد أربعة أسابيع من عملية تطعيمه بلقاح جونسون آند جونسون، مضيفا أن المطعمين باللقاح حصلوا على جوازهم التلقيحي بعد مرور أربعة أسابيع من العملية في أوروبا وأسبوعين في أمريكا.

التقنية المعتمدة في صنع اللقاح

أوضح الباحث في السياسات والنظم الصحية، أن لقاح جونسون آند جونسون يتم تصنيعه عبر الاعتماد على جزء من الفيروس الذي يتم التحكم فيه ولا يمكن أن يتكاثر داخل جسم الانسان.

ولفت حمضي إلى أنه عندما يتم حقن الشخص باللقاح، فإن جسمه يتعرف على الفيروس ويعتبره مادة هجومية، ومن تم يقاومه عبر الجهاز المناعي.

فعالية اللقاح ودرجات التخزين

أفاد حمضي أن فعالية لقاح جونسون الأمريكي تتراوح ما بين 57 و72 في المئة، وفي المعدل العام 66 في المئة، كما أنه يقي بنسبة 85 في المئة من دخول المصاب بالفيروس إلى المستشفى، ويقي بنسبة تفوق 90 في المئة من الدخول إلى قسم الإنعاش أو التعرض للوفاة.

وبخصوص متطلبات التخزين، أشار الدكتور حمضي إلى أن لقاح جونسون يجب الاحتقاظ به في درجات تتراوح 2 و8 درجات داخل ثلاجة عادية، لافتا إلى أن معيار التخزين واحد من المعايير الأساسية التي يتم الاعتماد عليها قبل اقتناء اللقاحات لضمان عدم تعرضها للتلف أو انتهاء صلاحيتها.

قد يعجبك ايضا
Loading...