الشرطة القضائية تطيح بسيدة وشريكها الذي انتحل صفتي عميد شرطة وقائد للإيقاع بضحاياه.

أكادير24 | Agadir24

وقعت سيدة وشخص آخر مبحوث عنه على الصعيد الوطني في قبضة عناصر الشرطة القضائية بولاية أمن مكناس، وذلك للاشتباه في تورطهما في ارتكاب أفعال تتعلق بالسرقة والنصب والاحتيال وانتحال صفة ينظمها القانون وحيازة أشياء متحصلة من جناية.

هذا، وتتراوح أعمار الموقوفين بين 44 و56 سنة، حيث عمد المشتبه فيه إلى انتحال صفتي عميد شرطة أو قائد ملحقة إدارية، من أجل الإيقاع بعدد من ضحاياه بكل من مدن الرباط وسلا والقنيطرة، حيث أوهمهم بأنه يشرف على البحث في قضية تتعلق بالسرقة وتزوير العملة، وذلك ليتمكن من سرقة مبالغ مالية ومجوهرات كانوا يحتفظون بها داخل مقرات سكناهم.

أما عن المشتبه فيها الثانية فقد جرى توقيفها بمنطقة ويسلان بضواحي مدينة مكناس، وذلك بتهمة حيازة وتصريف المسروقات، حيث حجز داخل منزلها على كمية كبيرة من المجوهرات وأجهزة لقياس وزنها وعيارها، علاوة على مبلغ مالي قدره 24187 درهم، يفترض أنه من متحصلات الأنشطة التي كانت تزاولها رفقة المشتبه فيه الأول.

إلى ذلك، جرى وضع المتهمين رهن تدابير الحراسة النظريةريثما يتم استكمال فصول البحث المتعلق بهذه القضية، والذي عُهد به إلى المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالرباط تحت إشراف النيابة العامة المختصة، في انتظار تقديم المتهمين للعدالة التي ستبث فيما نسب إليهما من أفعال.

تعليقات
Loading...