الزوجة السابقة لمؤسس شركة “أمازون” العملاقة، تختار مدرس أبنائها للزواج من جديد، و في رصيدها 53 مليار دولار.

أكادير24

اختارت الزوجة السابقة لمؤسس شركة “أمازون” العملاقة، ماكينزي سكوت، مدرس أبنائها للزواج من جديد، و في رصيدها 53 مليار دولار.

 

و ذكرت حسب صحيفة “الديلي ميل” البريطانية، أن الزوج الجديد، يُدعى دان جيويت، ويبلغ من العمر 50 عامًا، وهو مدرس علوم في مدرسة سياتل ليكسايد الخاصة؛ حيث درّس أطفال سكوت وبيزوس.

 

والمدرسة مخصصة للصفوف من الخامس إلى الثاني عشر، وتبلغ كلفة الدراسة فيها 38000 دولار في السنة، ومن بين الخريجين المشهورين في المدرسة، بيل غيتس، مؤسس مايكروسوفت، ولم يتضح بعدُ متى جرى زواج سكوت وجيويت.

وأعلن الزوجان لأول مرة عن زواجهما يوم السبت الماضي، في منشور على “Giving Pledge”، وهو موقع يتعهد فيه المليارديرات والمليونيرات بتكريس ثروتهم للآخرين، والقيام بأعمال خيرية.

 

وقامت سكوت، وهي مؤلفة، بتغيير صفحة سيرتها الذاتية على موقع “أمازون”، لتقول إنها تعيش في سياتل مع أطفالها الأربعة وزوجها الجديد دان جيويت، كما أكدت صحيفة “وول ستريت جورنال” خبر زواج سكوت وجيويت.

 

من جهته، قال بيزوس في بيان نقله متحدث باسم “أمازون”: “دان رجل رائع، وأنا سعيد من أجلهما”؛ حسب موقع “روسيا اليوم”.

وأشار جيويت إلى “التزام زوجته بالتبرع بثروة مالية هائلة لخدمة الآخرين”.

 

وقال: “من الغريب أن أكتب خطابًا يشير إلى أنني أخطط للتخلي عن غالبية ثروتي خلال حياتي؛ حيث لم أسعَ أبدًا إلى جمع الثروة المطلوبة، لأشعر بأن قول هذا سيكون له معنى خاص”.

 

وأضاف: “لقد كنت مدرسًا معظم حياتي، وكذلك طالبًا ممتنًّا لكرم من حولي. وهذا يعني بذل قصارى جهدي لأحذو حذوهم من خلال التبرع بالموارد من جميع الأنواع، من الوقت إلى الطاقة إلى الممتلكات المادية”.

وتابع: “الآن، في ضربة صدفة سعيدة، أنا متزوج من واحدة من أكثر الناس كرمًا وطيبة بين الذين أعرفهم، وأنضم إليها في الالتزام بالتبرع بثروة مالية هائلة لخدمة الآخرين”.

 

وانفصلت سكوت، التي تُقَدر ثروتها الآن بنحو 53 مليار دولار، عن أثرى رجل في العالم (جيف بيزوس) عام 2019، بعد زواج استمر 25 عامًا، وأثمر عن 4 أطفال.

 

هذا، و منذ طلاقها من بيزوس، كرست سكوت -التي ساعدت في إنشاء أمازون- جزءًا من ثروتها للمحتاجين، وتبرعت بما يقرب من 6 مليارات دولار في العام الماضي وحده.

تعليقات
Loading...