الحكومة الفرنسية تكشف عن تدهور الوضع الوبائي في البلاد

أكادير24 | Agadir24

صرح المتحدث باسم الحكومة الفرنسية، غابريل آتال، أول أمس الأربعاء بأن الوضع الوبائي في البلاد “يتدهور”، ويثير ” قلقا بالغا في ما يناهز عشر مقاطعات” .

وأفاد ذات المتحدث بأن الحكومة تدرس اتخاذ تدابير سريعة وصارمة لمواجهة الوضع والحيلولة دون الخسائر التي سيؤدي إليها، مضيفا أن بعض المناطق قد بادرت سلفا إلى هذا الإجراء لمواجهة “المخاطر الوشيكة” التي تنتظر البلاد.

وشدد غابريل آتال، على أن حكومة بلاده لن تتردد في اتخاذ تدابير وقرارات “سريعة وصارمة” عندما يستدعي الوضع ذلك، كما هو الشأن في مقاطعة موزيل شرق البلاد، أو في جزء من الريفيرا، في جنوب شرق فرنسا.

هذا، ودعا آتال الجميع إلى تنسيق الجهود لتفادي اتخاذ قرار بفرض إغلاق شامل جديد في سائر أرجاء البلاد التي سجلت بها 85 ألفاً و44 وفاة بـكوفيد-19، من أصل أكثر من 3 ملايين و629 ألفاً و891 إصابة.

تعليقات
Loading...