الأقاليم الجنوبية تتعزز بمشروع سياحي ضخم يضم مجمعا سكنيا كبيرا وفنادق فخمة و مارينا و غيرها.

أكادير24 | Agadir24

ستتعزز الأقاليم الجنوبية بمشروع سياحي ضخم يضم مجمعا سكنيا كبيرا وفنادق فخمة و مارينا و غيرها.

هذا ما كشف عنه السفير المصري المعتمد بالرباط اشرف ابراهيم، و الذي أكد بأن بلاده تعتزم قريبا إنشاء مشروع سياحي ضخم بالاقاليم الجنوبية للمملكة المغربية وتحديدا بمدينة طانطان.

و أوضح المتحدث نفسه، في سياق حديثه لقناة العرب تيفي، حول طبيعة العلاقات الثنائية المصرية المغربية، بان القاهرة والرباط بصدد إنشاء مدينة سياحية كبرى تضم مجمعا سكنيا ضخما وفنادق فخمة ومارينا، مضيفا، باغن العلاقات المغربية المصرية وعلى مدار التاريخ لم تتراجع، بل وحافظت على مكانتها وستبقى ممتازة وجيدة جدا على الرغم من التطورات القارية والإقليمية التي حصلت خلال السنوات القليلة الأخيرة.

وأكد المسؤول المصري، بأن البلدين على تشاور دائم للتنسيق في توحيد المواقف، خصوصا على مستوى القضايا الأساسية والمتعلقة أساسا بالوحدة الترابية للمملكة، وقضايا عربية هامة و على رأسها القضية الفلسطينية والقضية الليبية باعتبار بلد المغرب يلعب دورا محوريا ورئيسيا عربيا و افريقيا.

و بخصوص مستوى التبادل التجاري بين البلدين، فقد صرح السفير المصري لقناة العرب تيفي، بان حجم التبادل التجاري بين البلدين يناهز مليار دولار سنويا، ويشهد ارتفاعا في الصادرات بكلا الجانبين، كما أن مصر والمغرب تجمعهما منذ عقود العديد من الإتفاقيات التجارية الحرة، كاتفاقية اكادير والإتفاقية العربية الكبرى واتفاقية التجارة الإفريقية والعديد من الإستثمارات الضخمة أهمها بالقطاع السياحي.

وفي سياق متصل، أكد سفير مصر بالرباط العاصمة، أن المغرب أثبت مكانته القوية، في العديد من القضايا الدولية ذات الأهمية، حيث استطاع أن يتغلب وفي ظرف وجيز على آفة الهجرة الغير الشرعية وذلك عبر ظبط الحدود بينه وبين جيرانه، وعبر مجهودات أمنية مكثفة كافح المغرب ايضا ظاهرة الإرهاب الذي يهدد العالم، وبذلك باتت المملكة المغربية نموذجا أمنيا دوليا يحتذى بها عالميا وقاريا…

تعليقات
Loading...