Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب
:
:

احتجاج المئات من الأشخاص بسبب حرمانهم من أراضي سلالية

أكادير 24 

احتجاج المئات من الأشخاص بسبب حرمانهم من أراضي سلالية


خرج أزيد من 700 شخص، أول أمس الثلاثاء 23 نونبر الجاري، للاحتجاج بقيادة تازارين دائرة أكدز بإقليم زاكورة، وذلك على خلفية “حرمانهم من حقهم في أراضي سلالية تابعة للعقار المسمى اغير”.

ووفقا لما صرح به أحد المحتجين، فإن “أغلب المتضررين يقطنون الأراضي السلالية موضوع النزاع رفقة آبائهم وأجدادهم منذ أزيد من قرنين من الزمن، قبل أن يتم إقصاؤهم من الاستفادة منها”.

وأضاف ذات المتحدث أن “المشكل الأساس يتمثل في إقصاء أزيد من 700 شخص من ذوي البشرة السمراء في تمييز صريح ضدهم، عندما تم تحديد عقار اغير وتقسيمه، رغم أن منهم من سكن المنطقة لمدة 180 سنة أو لقرنين من الزمن”.

وأضاف ذات المتحدث أن “هناك أشخاصا قدموا من خارج المنطقة وتسجلوا في العقار المذكور واستفادوا، ذلك أن العامل لم يراعى الأقدمية بالنسبة لذوي البشرة السوداء”.

وتبعا لذلك، طعن المتضررون في لوائح التقسيم عبر نائب الأراضي السلالية، الذي يشغل هذا المنصب منذ 2002، والذي “قام باقتطاع حوالي مئات الهكتارات خلال تحديد العقار، وضمها إليه ليستغلها لمصلحته ومصلحة أقربائه”، وفق ما أورده المحتجون.

وأكد هؤلاء أنهم تقدموا بشكايات ضد نائب أراضي الجموع، كما قام ذوو الحقوق المقصيون من التقسيم بالتعرض الميداني للجنة إدارية قدمت لتفعيل التقسيم، بحضور قائد المنطقة ونائبه ولجنة من العمالة.

ورغم قدوم السلطات وتكثيف قوات الأمن والدرك من أجل محاولة تنفيذ التقسيم، إلا أن الساكنة حالت دون رسم الحدود، حيث تشبث المتضررون بمطلبهم القاضي باعتماد الحدود الحقيقية للعقار بما فيها مئات الهكتارات التي تم استثناؤها.

قد يعجبك ايضا
Loading...