Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

إنطلاق مناورات عسكرية برية جزائرية روسية الأولى من نوعها على الأراضي الجزائرية.

أكادير24 | Agadir24

 

 

انطلقت مناورات عسكرية برية جزائرية روسية تعتبر الأولى من نوعها على الأراضي الجزائرية، تحت اسم “درع الصحراء 2022″، ستمتد إلى غاية 28 من الشهر الجاري، بعدما جرى الإعلان عن ترتيباتها اللوجستية وسيناريوهاتها المحتملة في أبريل الماضي، سبعة أشهر على تصعيد الجزائر عداءها ضد المغرب، قبل أن تصبح واقعا اليوم بمشاركة مائة عسكري روسي ومثلهم من الجيش الجزائري.

و ذكرت الأيام، أنه في سياق الرغبة الجزائرية في إخفاء الأهداف الحقيقية لمناوراتها العسكرية البرية مع موسكو قريبا من الحدود المغربية، يتابع المغرب عن كثب الاستعداد الجزائري المعلن لإبرام صفقة تسليح ضخمة مع موسكو لسنة 2023 تصل قيمتها المادية إلى 17 مليار دولار، بموجبها ستصبح الجزائر الزبون الأول لروسيا من حيث المشتريات العسكرية العام المقبل.

Advertisements
Advertisements

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.