أولاد تايمة : تفاصيل توقيف “الصاروخ” المجرم الخطير الذي شرمل مواطنا وأرسله للمستشفى بين الحياة والموت

أفادت مصادر مطلعة لأكادير24 أن عناصر الشرطة القضائية بمفوضية الأمن بأولاد تايمة تمكنت مساء يوم أمس الجمعة 18 شتنبر الجاري من توقيف “الصاروخ” واحد من أخطر العناصر الإجرامية بالمنطقة.
وحسب ذات المصادر، فإن الموقوف كان يشكل موضوع برقية بحث لدى مصالح الدرك الملكي بسبت الكردان وذلك بعدما عرض أحد الضحايا لإعتداء خطير بواسطة السلاح الأبيض وأرسله بين الحياة والموت إلى المستشفى.
.
وتعود فصول هذه القضية حسب ذات المصادر، وذلك بعدما أقدم المشتبه به في وقت متأخر من ليلة يوم السبت الماضي باستدراج أحد أصدقائه إلى إحدى الأماكن القريبة من منزله، قبل أن يوجه له ضربة غادرة بواسطة حجرة محدثا له جروحا على مستوى الرأس ليقوم بعد ذلك بتوجيه عدة طعنات للضحية بواسطة سكين من الحجم الكبير كان بحوزته، مما تسبب له في جروح خطيرة على مستوى الوجه والأذن وجميع أنحاء جسده، مما استدعى نقله إلى قسم المستعجلات في حالة حرجة قصد تلقى الإسعافات الضرورية.

 

هذه الحادثة الخطيرة فتحت بشأنها مصالح الدرك الملكي بسبت الكردان بحثا قضائيا مكن من تحديد هوية الجاني الذي لاذ بالفرار إلى وجهة مجهولة ليتم تحرير مذكرة بحث في حقه، قبل أن تتمكن مصالح الأمن بأولاد تايمة من توقيفه بعد توصلها بمعلومات عن مكان تواجده.
وأضافت مصادر أكادير24، أن عملية التوقيف باشرتها عناصر الشرطة القضائية بأولاد تايمة بعدما نصبت كمينا محكما للمتهم الذي كان على وشك مغادرة المدينة، حيث تم توقيف سيارة الأجرة التي كانت تقله بأحد السدود القضائية ما مكن من إعتقاله رغم محاولته الفرار.
ومرة أخرى، نجحت المصالح الأمنية في فك لغز جريمة بشعة بفضل التنسيق المحكم بين مصالح الأمن والدرك الملكي الذي يعد ثمرة للجهود التي تبدلها كل من ولاية أمن أكادير والقيادة الجهوية للدرك الملكي من أجل محاربة كافة الشوائب الأمنية.
تعليقات
Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: