أوجار و عصيد يجتمعان على مائدة ندوة وطنية حول “الأمازيغية” بأكادير ..

ستحتضن المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بأكادير، فعاليات ندوة وطنية حول موضوع الأمازيغية بعد دستور 2011 بمدينة أكادير، يوم غذ السبت ابتداء من الساعة العاشرة صباحا .

وسيشارك في الجلسة الافتتاحية لهذه الندوة التي ينظمها مركز الشروق للديمقراطية والإعلام وحقوق الإنسان، كلا من وزير العدل والحريات محمد اوجار، و أحمد عصيد رئيس المرصد الامازيغي للحقوق والحريات، و عبد الله غازي برلماني عن حزب التجمع الوطني للأحرار، و عمر حلي رئيس جامعة ابن زهر، وعدد من الفاعلين، فيم ستخصص الجلسة الثانية لموضوع “مشروع القانون التنظيمي لتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية”.

يذكر أن هذه الندوة تنذرج في إطار الحديث عن وضعية الأمازيغية في الحياة العامة للمغاربة، ومآل القانون التنظيمي، الذي مازال عالقا بدواليب البرلمان، وفتح نقاش حول مقاربة واقع الأمازيغية في السياسات العمومية بالمغرب بعد دستور 2011 ، وسبل تنزيل مقتضيات الدستور المتعلقة بتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية، وإعطائها نفسا ديمقراطيا حقيقيا، كفيلا بتمكينها من القيام بأدوارها كاملة كلغة رسمية للبلاد.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: