تسبب الموت الأسود، في القرن الرابع عشر وتحديدا بين عامي 1347 و1351، بمقتل ما لا يقل عن 200 مليون شخص في مختلف أنحاء العالم، ويعتقد أنه نشأ في الصين أو بالقرب منها، ثم انتقل إلى إيطاليا وبعد ذلك إلى باقي أنحاء أوروبا، ثم إلى مختلف دول العالم، وفقا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وباء الجدري

وباء الجدري،  تسبب بوفاة 56 مليون شخص عندما ظهر عام 1520.

الإنفلونزا الإسبانية

الإنفلونزا الإسبانية التي ظهرت بعد الحرب العالمية الأولى (1918-1919)، تسبب بوفاة ما بين 40 و50 مليون إنسان في مختلف أنحاء العالم.

طاعون جوستنيان

 أودى طاعون جوستنيان، بين عامي 541 و542، بحياة من بين 30 و50 مليون شخص، وربما كان سببا في انهيار الإمبراطورية البيزنطية.

الأيدز -السيدا-

مرض نقص المناعة المكتسبة “الأيدز”، الذي ظهر عام 1981 ومازال منتشرا حتى وقتنا الحالي، فأودى بحياة ما بين 25 و35 مليون شخص.

الطاعون الثالث

في عام 1855، ظهر نوع آخر من الطاعون عرف باسم “الطاعون الثالث”، ويعتقد أنه ظهر في مقاطعة يونان بالصين لأول مرة، قبل أن ينتشر في جميع أنحاء العالم، متسببا بوفاة نحو 12 مليون نسمة.

معلومات أولية عن بعض الفيروسات

 ميرس (2019-الآن)

إيبولا (2014)

الحمى الصفراء (أواخر القرن 19)

إنفلونزا الخنازير (2009)

الطاعون الكبير (القرن 17)

الجدري الياباني (عام 725)

الكوليرا السادس (عام 1817)

إنفلونزا هونغ كونغ (1968)

الإنفلونزا الروسية (1889)

الإنفلونزا الآسيوية (1665).

 الطاعون الكبير في القرن السابع عشر

وطاعون أنطونيان بين عامي 165 و180، الذي تسبب بوفاة 5 ملايين شخص.

أما فيروس كورونا الجديد، الذي ظهر أولا في مدينة ووهان بوسط الصين، فقد أصاب حتى الآن أكثر من 18 مليون إنسان، وتسبب بوفاة ما يزيد على 690 ألف شخص في مختلف أنحاء العالم.