أكادير24 تنفرذ بنشر التفاصيل الدقيقة لأول بؤرة عائلية لفيروس كورونا مسجلة بأكادير بهذه الكيفية.

أكادير24 | Agadir24

تم تسجيل بؤرة عائلية لفيروس كورونا بمدينة أكادير، بعد إصابة ثلاتة أفراد آخرين من عائلة الشيخ الذي توفي قبل أيام متأثرا بمضاعفات الوباء المستجد.

وذكرت مصادر أكادير24، أن الأفراد الثلاثة الذين تم تسجيل إصابتهم اليوم الجمعة بالفيروس، هم إبنة الهالك والتي تبلغ من العمر 39 سنة، كانت تعيش معه في نفس المنزل، بالإضافة إلى إبنيها البالغين من العمر على التوالي 10 سنوات و14 سنة.

وكانت المصابة رفقة إبنيها، قد خضعوا للحجر الصحي داخل المنزل بعدما تم تسجيل إصابة والدتها بالفيروس قبل أيام، والتي لازالت تتلقى العلاج بمستشفى الحسن الثاني.

هذا، و بعد إنتهاء فترة الحجر الصحي التي إمتدت 14 يوما، تم إجراء التحليلات للأفراد الثلاثة والتي جاءت إيجابية للأسف.

وبهذا تكون هذه أول بؤرة عائلية لفيروس كورونا المستجد التي ظهرت بمدينة أكادير، حيث تم لحد الآن تشخيص الإصابة لدى خمسة أفراد من نفس العائلة. وهم الجد المتوفي والجدة، بالإضافة إلى الإبنة والحفيدين.

يذكر أن المصابين الثلاثة الجدد سيرفعون من عدد حالات الإصابة بالفيروس إلى 31 حالة مؤكدة بجهة سوس ماسة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: