أكادير : هذا مصير الجانح الخطير الذي شرمل لاعبا داخل الملعب بواسطة سكين

3

أكادير24 | Agadir24

قضت هيئة الحكم بمحكمة الإستئناف بأكادير بإدانة المعتدي على لاعب شباب القليعة بسنة ونصف حبسا نافذا و غرامة 2000 درهم و تعويضا مدنيا قدره 20000 درهم.

وكانت المباراة التي جمعت بين فريق شباب القليعة و آمال الطلبة بيوكرى قد إنتهت بأعمال فوضى و شغب، و إرسال شرطي و لاعب في حالة حرجة إلى المستعجلات.

وذكرت مصادر متطابقة لأكادير24، أن أعمال الشغب اندلعت إثر إنتهاء المباراة، ما دفع أحد المشجعين إلى النزول للملعب، حيث صوب سكينا في وجه أحد لاعبي القليعة، فتسبب له في جرح غائر على مستوى الوجه، حينها تدخل زملاؤه في الفريق، فاشبعوا المعتدي ضربا و رفسا، قبل أن يتدخل أحد رجال الشرطة لاعتقاله، لكن الأخير تفاجأ بدوره بحجرة متوسطة تلقاها من الجمهور ليصاب على إثرها بدوره إصابة بليغة.

هذا، و مباشرة بعد وقوع الحادثة، تدخلت قوات الأمن واعتقلت المعتدي، في الوقت الذي تم فيه نقل المصابين للمستعجلات لتلقي العلاجات اللازمة، كما تم فتح تحقيق أولي في النازلة للكشف عن جميع ملابساتها الحقيقية.

ويأتي هذا الحادث ليطرح من جديد قضية شغب الملاعب في ظل أزمة كورونا التي تم فيه منع الجمهور من حضور المباريات الكروية.

تعليقات
Loading...