أكادير: لجنة اليقظة تنهي أشغالها، وسط انتظارات بفتح الحمامات ومراكز Spa والشواطئ، وتمديد فترة إغلاق المقاهي والمطاعم والأسواق.

أكادير24 | Agadir24

علمت أكادير 24 من مصادر عليمة بأن لجنة اليقظة لتتبع الوضع الوبائي لفيروس كورونا على مستوى عمالة أكادير إداوتنان، أنهت أشغال اجتماعها الذي انعقد يوم أمس الخميس 18 فبراير 2021.

وأوضحت مصادر الموقع بأن الاجتماع الذي حضره أغلب أعضاء اللجنة تميز بالتداول والنقاش بخصوص الوضع الوبائي لفيروس كورونا على مستوى عمالة أكادير إداوتنان، وهو الوضع الذي عرف  تسجيل انخفاض ملحوظ في أعداد الإصابات والوفيات الناجمة عن الفيروس التاجي.

هذا، وفي الوقت الذي لم يصدر فيه أي بلاغ في الموضوع، علاوة على عدم الكشف عن القرارات التي تم اتخاذها عقب هذا الاجتماع، يأمل مالكو و مالكات الحمامات ومراكز التجميل “Spa” وأرباب المقاهي والمطاعم أن يسمح لهم بفتح هذه المرافق والفضاءات بالشكل الذي سيمكنهم من تجاوز الأزمة الخانقة التي يعيشون على وقعها نتيجة استمرار فترة الإغلاق لأشهر عديدة، الأمر الذي كبدهم خسائر فادحة، وتسبب في تراكم ديون ثقيلة دفعت ببعضهم إلى وضع حد لحياته.

إلى ذلك، يأمل هؤلاء المتضررون في اتصالاتهم المتطابقة مع أكادير 24 من المسؤولين و الجهات الوصية التدخل العاجل من أجل السماح لهم بفتح مراكزهم ومحلاتهم، لدرء استمرار الأزمة الخانقة التي يعانون منها، بالشكل الذي سيضع حدا لمعاناتهم التي طال أمدها.

يذكر أن لجنة اليقضة كانت قد نصت في آخر بلاغ صدر عنها عقب اجتماعها في 3 من شهر فبراير الجاري على تمديد العمل بالإجراءات المتخذة لمواجهة فيروس كورونا لمدة 15 يوما إضافية، وهو الأمر الذي يقضي بمنع جميع أشكال التنقل الليلي ما بين الساعة 9 مساء والسادسة صباحا، باستثناء التنقل المبرر بأسباب صحية أو مهنية، فضلا عن إغلاق المقاهي والمطاعم والمتاجر والأسواق التجارية الكبرى على الساعة 8 مساء.

وقضت ذات اللجنة في وقت سابق بضرورة احترام 50% من الطاقة الاستيعابية لوسائل النقل العمومي، ووقف التنقل عبر حافلات النقل العمومي على الساعة 9 التاسعة مساء، إضافة إلى إغلاق ملاعب القرب والمنتزهات، والحمامات و مراكز التجميل وتشجيع العمل عن بعد في كل المؤسسات قدر المستطاع.

تعليقات
Loading...