أكادير : “قنبول عاشوراء” يثير الرعب، و يستنفر الأجهزة الأمنية .

أكادير24

علمت أكادير24 من مصادر مطلعة، بأن حي السلام بأكادير شهد ليلة اليوم الاثنين حالة من الإستنفار الأمني على خلفية تفجير مفرقعات في إطار ما بات يعرف باحتفالات عاشوراء.

هذا، و عبّر العديد من ساكنة حي  جيت سكن و السلام، في اتصالهم بأكادير24 عن استنكارهم لتفجير مفرقعات قوية، ما تسبب لهم في دعر شديد و هلع مخيف، خصوصا مع قوة الانفجارات التي سمع دويها من مكان بعيد، و ألزمت عددا من زبناء المقاهي على مغادرتها على الفور كما أكد شهود عيان في تصريحهم لأكادير24.

هذا، ومباشرة بعد هذه الأحداث، حضرت فرق أمنية على الفور إلى عين المكان، وباشرت عملية التمشيط للمنطقة لتوقيف المتورطين في الحادث، كما شهدت بعد ازقة حي السلام مطاردات لشبان يشتبه في تورطهم في تلك الأحداث.

من وحي هذه النازلة، عبر عدد من المواطنين عن مخاوفهم جراء انتشار “القنبول” في ظل الظروف الاستثنائية التي تعيشها بلادنا بسبب جائحة فيروس و ارتفاع معدلات الإصابة و الوفيات و الحالات الحرجة، مستنكرين استغلال مناسبة “عاشوراء” للقيام بهذه الأفعال الغير المقبولة خصوصا مع الوضعية الوبائية التي تشهدها المدينة دون احترام للإجراءات و التدابير المعتمدة لتفشي فيروس كورونا.

 

قد يعجبك ايضا
Loading...