أكادير : “البيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي للبحث والتطوير” محور الورشة الدولية الأولى.

أكادير24 | Agadir24

“البيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي للبحث والتطوير” هو محور الورشة الدولية الأولى المقرر عقدها بمدينة أكادير .

فالبيانات الضخمة، والذكاء الاصطناعي، والمدن الذكية تشكل المحاور الرئيسية لورشة العمل الدولية الأولى التي تعتزم المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بأكادير تنظيمها يومي 15-14يونيو 2021.

فالبيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي يطرحان العديد من التحديات سواء تعلق الأمربالتخزين، أوالبحث والتقاسم، أوالعرض والتحليل، والتعلم. فبالإرتكاز على الذكاء الاصطناعي، يمكن للتحليل المعمق للبيانات الضخمة أن يجلب فوائد كبيرة لمجتمعاتنا.

من هذا المطلق، تهدف ورشة العمل هذه في نسختها الأولى إلى تعزيز البحث والتعلم في هذا المجال الناشئ الذي يضم عدة حقول علمية متداخلة تشمل الحوسبة، والخوارزميات، والشبكات، والأشياء المتصلة، والأنظمة، والتطبيقات ذات الكثافة القوية للبيانات الضخمة.

إن “ورشة العمل الدولية الأولى حول البيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي للبحث والتطوير”؛ التي ينظمها مختبر ليما للبحوث التابع للمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية تهدف إلى توفير منتدى رائد للمشاركة، وتبادل الخبرات والأفكار الجديدة، ونتائج البحث حول موضوعات بحثية واسعة النطاق، وقضايا التنمية، وتطبيقات البيانات الضخمة.

يشهد هذا التبادل مشاركة عن بعد للخبراء والمحاضرين الدوليين (البرتغال والولايات المتحدة) في مجال الذكاء الاصطناعي. بالإضافة إلى ذلك، تمثل ورشة العمل هذه فرصة لمختلف الخبراء، والباحثين، والأساتذة، وطلاب الدكتوراه لتبادل المعرفة والنتائج المختلفة في مجال المدن الذكية، والبيانات الضخمة، والذكاء الاصطناعي. كما يشكل هذا الحدث فرصة سانحة لإنشاء وتطوير شراكات تعاون (مشاريع جديدة ، بحث ، تعليم ، إلخ) بين مختلف البلدان والمختبرات والشركات.

تعليقات
Loading...