أكادير : الانقطاع المتررد للتيار الكهربائي يغضب مواطنين، ومستفيديون من دروس محو الأمية يستعينون بالشموع للإضاءة.(صور)

أكادير24

 

تعيش ساكنة حي أيت تاووكت بسفوح جبال مدينة أكادير على وقع الإنقطاع المتردد للتيار الكهربائي تارة للخاص بالربط المنزلي وتارة أخرى للإنارة العمومية الأمر الذي ينتج عنه إتلاف العديد من الأجهزة المنزلية من جهة، وظلمة الأزقة من جهة أخرى.

 

هذا، ففي كل مرة تقوم الجهات الوصية على القطاع بحلول ترقيعية إلى أن يتم كشف الستار عنها عند إنقطاع التيار مرة أخرى، علاوة على ضعف مركز التحويل بالحي أمام الكم الهائل من العدادات الكهربائية.

في هذا السياق، اضطر المستفيديون من دروس محو الأمية يوم أمس الأحد 28 دجنبر الى الاستضاءة بالشموع في مشهد ينم عن التخلف في موقع تابع لجماعة يقال أنها حضرية.

وفي موضوع آخر، طالبت الساكنة ببناء وتوفير تجهيزات قوية تحول دون إنقطاع الكهرباء كما تطالب المصالح المختصة بالنظافة بمزيد من المواكبة والمراقبة لحاويات النفايات و نقلها من حين لآخر لأن كل تأخر يزيد الطين بلة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: