أكادير : إجراءات صارمة تطال الوحدة الفندقية التي اكتشفت فيها بؤرة وبائية لفيروس كورونا

أكادير24 | Agadir24

كشفت مصادر أكادير 24 أن الوحدة الفندقية المصنفة التي اكتشفت فيها البؤرة الوبائية لفيروس كورونا ، المكونة من أزيد من 60 حالة إصابة بالفيروس بحر الأسبوع المنصرم، صدرت في حقها تعليمات صارمة من طرف سلطات المدينة.

وأوضحت مصادر الموقع أنه تم حث الوحدة الفندقية على إغلاق القاعة المخصصة للصلاة لانعدام التهوية فيها، إلى جانب اعتماد نظام التفويج في تناول الوجبات داخل مقصف المستخدمين، خاصة وأن نسبة مهمة من المصابين الحاملين للفيروس ضمن البؤرة السالفة الذكر هم من المستخدمين.

وأكدت ذات المصادر أن لجنة مختلطة حلت بالوحدة الفندقية بعد الإبلاغ عن الإصابات من أجل معاينة الوضع، كما قامت بوضع الفندق تحت المراقبة الصحية.

هذا، وقامت اللجنة المذكورة، وفقا لما أوردته مصادر الموقع، باتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة من أجل محاصرة هذه البؤرة الوبائية، ووضع المصابين تحت المراقبة والحجر الصحي، وتحويل الحالات الحرجة أو التي تحتاج إلى متابعة طبية لازمة إلى مستشفى الحسن الثاني بأكادير.

يذكر أن جهة سوس ماسة تعرف في الآونة الأخيرة نموا مطردا للفيروس على غرار باقي جهات المملكة، وذلك على خلفية تخفيف القيود المتعلقة بمنع تفشي كورونا قبيل عطلة الصيف.

ويشار أيضا إلى أن سوس ماسة احتلت يوم أمس الإثنين 12 يوليوز الجاري الرتبة الأولى وطنيا من حيث أعداد الإصابات بفيروس كورونا، حيث سجلت إلى حدود الساعة الرابعة من عشية أمس 220 إصابة جديدة مؤكدة بكوفيد-19، لترتفع الحصيلة الاجمالية للإصابات بالجهة إلى 38250 حالة.

تعليقات
Loading...