أرباب المقاهي والمطاعم يخوضون إضرابا وطنيا للتنديد بـ”ضبابية القطاع”

أكادير24 | Agadir24

أرباب المقاهي والمطاعم يخوضون إضرابا وطنيا للتنديد بـ”ضبابية القطاع”

يستعد أرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب لخوض إضراب وطني يومي الاثنين والثلاثاء 6 و 7 أبريل الجاري، وذلك على خلفية تمدید الإجراءات الاحترازية المتعلقة بفيروس كورونا المستجد في المغرب لمدة أسبوعين إضافيين.

في هذا السياق، أفادت الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم في شخص رئيسها نور الدين الحراق، بأن قرار الإضراب يأتي كخطوة للتنديد ب”ضبابية الوضع الذي يعيش على وضعيه القطاع منذ أشهر عديدة”، فضلا عن “انعدام أي سبيل للجلوس إلى طاولة الحوار مع المسؤولين في أفق إيجاد حل للأزمة”.

وأضاف الحراق بأن أرباب المقاهي والمطاعم سيخوضون إضرابهم المقبل دفاعا عن مطالبهم التي تتجاهلها الحكومة المغربية، والتي سببت خسائر فادحة لكل من يعمل بهذا القطاع، انطلاقا من أرباب المقاهي والمطاعم ووصولا إلى الأجراء.

وأكد الحراق في تصريحات صحفية بأن الجمعية راسلت لجنة اليقظة منذ بداية الجائحة مرات عديدة من أجل فتح باب الحوار، وهي المطالب التي قوبلت بالتجاهل حسب رئيس الجمعية، مضيفا أن المستقبل قاتم وغير معلوم، إذ لا يعرف مهنيو هذا القطاع لحد اليوم ما إذا كانوا سيشتغلون في شهر رمضان أم لا، رغم أن الفترة الزمنية التي تفصل المغاربة عن الشهر الفضيل باتت معدودة.

يذكر أن الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم كانت قد عقدت مجلسها الوطني يوم الجمعة 17 مارس المنصرم، والذي تقرر على إثره خوض إضراب وطني يومي الإثنين والثلاثاء المقبلين.

تعليقات
Loading...