Advert Test

مجهولون بأكادير “يُعَرُّون” سيدة وسط غابة ويتسببون في وفاتها

مشاهدة 19 مارس 2017

عثرت السلطات المحلية ومصالح الدرك الملكي على سيدة عارية يحمل جسدها كدمات وعلامات تؤكد تعرضها لحصة من التعذيب الوحشي، من طرف مجهولين وسط  غابة تابعة للجماعة الحضرية القليعة التابعة لنفود اقليم انزكان ايت ملول.  

وأفادت مصادر  اعلامية أوردت الخبر بأن السلطات المعنية توصلت بالاخبارية حوالي الثانية من  صبيحة اليوم الأحد، و تحركت نحو الغابة المذكورة.

اقرأ أيضا...

وتنقلت بين أرجاء الطريق الرابطة بين حي المزار ودوار تكاض، وبالفعل عثرت على الضحية وهي عارية تماما، وبوجهها كدمات جعلتها لم تعد تستطيع فتح عينيها. وتمكنت من النطق ببعض الكلمات، بحيث أفادت للسلطات بأنها طلبت من سيارة نقلها بـ”الاوطوسطوب” قبل أن تدخل في غيبوبة كاملة. 

وأفادت ذات المصادر، بأن السلطات اضطرت ربط الاتصال برجال الوقاية المدينة، والتي نقلت الضحية على عجل الى قسم المستعجلات بالمستشفى الاقليمي لانزكان.

 غير أن حالتها الصحية كانت جد حرجة مما تطلب نقلها الى المستشفى الجهوي الحسن الثاني، حيبث لفظت انفاسها متأثرة بقوة الكدمات والضربات التي تلقتها في جسدها.

وفتحت السلطات المعنية تحقيقا في ملابسات الوفاة تحت إشراف النيابة العامة

loading...
Switch to mobile version
×