أكادير: د.امحمد احدى يقارب تاريخ الجنوب المغربي بجامعة ابن زهر.

آخر تحديث : الثلاثاء 14 مايو 2019 - 8:59 مساءً

أكادير24

‏في إطار منتديات التاريخ والعلوم الاجتماعية، استضاف مختبر البحث .”تاريخ الجنوب المغربي وأفريقيا “التابع لكلية الآداب والعلوم الإنسانية_جامعة ابن زهر- بأكادير صباح يومه الثلاثاء 14/5/2019 بفضاء الإنسانيات ،الأستاذ أمحمد احدى أستاذ التاريخ بكلية الآداب والعلوم الانسانية بجامعة ابن زهر في محاضرة تحت عنوان :” تاريخ الجنوب المغربي قضايا ومقارنات ومقاربات.” اللقاء الذي حضره أُطر وأساتذة نفس الكلية،ومجموعة من المهتمين بقضايا ومواضيع الجنوب المغربي بالاضافة الى طلبةالدكتوراه والماستر وغيرهم .هذا اللقاء الذي يتناول خلاله الدكتور احدى ،مجموعة من القضايا انسجاما مع اهتماماته كمتخصص في مواضيع الأعراف والقبائل والمكون الديني والتقاليد وجميع ما له علاقة بالمكون الإثنوغرافي بالجنوب الشرقي وهي المواضيع التي تضمنتها الإصدارات القيمة التي أنتجها الاستاذ المحاضر ،طوال مسيرته ‏ العلمية والأكاديمية وكذا الوثائق النادرة التي سبر أغوارها سواء في أوروبا -(نانط نموذجا)أو إفريقيا -(السينغال مؤخرا)- أو محلية ووطنية ،والتي مكنت الدكتور احدى من أعطاء نظرة أخرى للأحداث التاريخية التي كان الجنوب الشرقي على خصوصا خلال حقبة الإستعمار الفرنسي وما قبله أو ما بعده، وهي المواضيع التي تستهوي متابعيه ، انطلاقا مما يحمله من معلومات ومعطيات شخص الواقع المجتمعي بمختلف مكوناته الإثنية واللغوية والدينية-اليهود كمكون تاريخي للمنطقة- ومختلف القبائل في علاقتها ببعضها أوبالخزن وممثليه المحليين ،وكل ما له علاقة بالعادات وتنقلات القبائل عبر هذا المجال وتأثيراته الديموغرافية،إلى غير ذلك مما له ارتباط بمناطق الجنوب الشرقي كدرعة وتافيلالت وإميضر وصاغرو و تودغى وغيرها والتي تأتي هذه المحاضرة في سياقها كله انطلاقا من القضايا التي تناولها والمتمثلة في تمدولت وسجلماسة ونون لمطة ، كمراكز تجارية في الجنوب المغربي كصورة بانورامية للحركية القبلية والهجرةات السكانية في شتى الاتجاهات ،ونماذج القبائل التي أقامت تحولات وساهمت في التاريخ الخاص للجنوب المغربي كآيت عطا والرحامنة وآيا ولالن والگيش ،بالإضافة الى إبراز دور الفجاج المعروفة في توطيد العلاقة بين القبائل والمخزن كتيزي نتيشكا وتيزي نتلغمت وتيزي نتاست ،زيادة على توضيح مرتكزات الاستقرار في الجنوب عبر التاريخ المتمثل في الزاوية والقبيلة والمخزن ،وكذا أنواع واحات الجنوب التي تتنوع بين باردة وساخنة ، بتافيلالت وسوس ووادنون …ومادام الدكتور احدى يتحدث عن الجنوب ، فلم ينس ذكر الجنوب الشرقي -الذي يتأصل منه- و الذي يضم مجموعة قبائل عربية و أمازيغية و منها : بني معقل و العبادلة ثم بنو حسان و صنهاجة و زناتة .وعند نهاية المحاضرة أجاب الاستاذ امحمد أحدى على مجموعة من التساؤلات التي طرحها الحضور والتي أظهرت قيمة القضايا المتناولة في المحاضرة والتي دفعت البعض الى طرح تساؤلات حول إشكالية ضم مجال بلاد باني ضمن مجال درعة مرة أو مجال سوس أحيانا أخرى باعتبار أن بلاد باني -يضيف المتسائل- هو مجال له خصائصه الاستثنائية التي تميزه عن غيره …إلى غيرها من الإشكاليات التي أثارتها مواضيع المحاضرة القيمة .

بوطيب الفيلالي

2019-05-14
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

hamada hamada
«بنات تيزنيت»،