بالصور و الفيديو: الوالي حجي يتفقد عددا من المشاريع الهامة بالشريط الساحلي بأكادير.

آخر تحديث : الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 7:25 صباحًا

أكادير24

تفقد السيد أحمد حجي والي جهة سوس ماسة زوال هذا اليوم ، عددا من المشاريع، والتي تهم بالخصوص التطهير السائل بالشريط الساحلي لشمال أكادير .

هذا وكانت البداية بمركز تغازوت ، حيث كان في استقباله كل من المدير الجهوي للمكتب الوطني للماء والكهرباء قطاع الماء ورئيس غرفة الصيد البحري بأكادير والسيد باشا الدائرة الأطلسية و رئيس جماعة تغازوت وعدة فعاليات جمعوية وأقتصادية، وقد أعطيت للسيد الوالي لمحة عن مشروع تطهير السائل بمركز تغازوت ، والذي خصص له 50 مليون درهم لإنجاز قنوات الصرف الصحي بشطريه الاول (تغازوت العليا) وشطره الثاني(تغازوت السفلى) ، كما أعطى أيضا انطلاقة لتشييد محطة الضخ لتحويل المياه العادمة لمحطة المعالجة إيموران بجماعة أورير، وسيستفيد من المشروع ، ما يقارب 700 إيصال فردي.

إلى ذلك أعطى السيد الوالي تعليماته للمسؤولين قصد التسريع على حل معضلة تصريف المياه العادمة ، والتي تؤرق ساكنة تغازوت وزوارها الأجانب ، نظرا لتوجيهها صوب البحر ، وتم في هذا الصدد تخصيص شاحنتين لضخ المياه العادمة من حجم 30 طن ، تسهران على تحويل المياه العادمة إلى محطة المعالجة بأورير ، وتفادي طرحها بالبحر.

بعد ذلك قام السيد والي الجهة بزيارة تفقدية لعدد من الإقامات السياحية بمركز تغازوت وكذا كورنيش افتاس تغازوت ، واستمع فيها الوالي لعدد من الإشكالات والتي يتخبط فيها أصحاب هاته الإقامات ، على سبيل المثال ربط الإقامات السياحية بالصرف الصحي ، وقد تفاعل معها الوالي بالإيجاب.

مباشرة بعد ذلك، انتقل والي الجهة لتفقد منطقة تفريغ السمك إيمي وادار قصد تتبع الدراسة المنجزة حول تطهير السائل بالمرفأ ، هذا واختتم زيارته بمحطة المعالجة بإيمي ودار ، والتي أنشأت سنة 2016 من طرف المكتب الوطني للماء والكهرباء قطاع الماء ، وأعطيت له بالمناسبة شروحات حول المشروع.

2019-04-16
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

hamada hamada
«بنات تيزنيت»،