أساتذة التعاقد بسوس ماسة وكلميم يخوضون مسيرة شعبية مشتركة بمدينة إنزكان

آخر تحديث : الجمعة 15 مارس 2019 - 12:18 مساءً

يستعد الأساتذة المتعاقدون المنضوون تحت لواء التنسيقيتين الجهويتين بسوس ماسة وكلميم واد نون لخوض مسيرة شعبية مشتركة بمدينة إنزكان مساء يومه الجمعة 15 مارس 2019، وذلك للمطالبة بإسقاط نظام التوظيف الجهوي بالأكاديميات والتوظيف بوزارة التربية الوطنية عوض الخضوع لنظام أطر الأكاديميات.

ودعت التنسيقية الجهوية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بكل من جهة سوس ماسة وكلميم واد نون كل الأساتذة المتعاقدين إلى الخروج للشارع للمطالبة يإيجاد حل جذري لملفهم المطلبي الذي لازال لم يجد طريقه للحل بعد أن نهجت الوزارة الوصية ما أسموه ب ”سياسة تغليط الرأي العام” من خلال تقديم مقترحات مشبوهة بهدف ذر الرماد في أعين الشعب المغربي وذلك خلال اجتماعها الأخير مع المركزيات النقابية بدون إشراك التنسيقية، مشيرة أنها قامت بإيهام الناس بأن ملف الأساتذة المتعاقدين قد تحقق عبر تغيير مصطلح (التعاقد) وتزييف الحقائق قصد عزل إطار التنسيقية عن التعاطف الشعبي والسياسي، تقول التنسيقية.

وتأتي هذه المسيرة الاحتجاجية بعد أن عقدت المجالس الإدارية للأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين بجميع ربوع المملكة دورة استثنائية صادقت فيها على قرار التخلي عن نظام التعاقد ومراجعة جميع المواد التي تشير إلى فسخ العقد، لكون التعاقد لم يعد معتمدا، و”السماح لأطر الأكاديميات بممارسة أنشطة خارج أوقات العمل، شريطة ألا تكون مدرة للدخل”، و”تمتيع أطر الأكاديميات بالحق في الترقية في الرتبة والدرجة على مدى حياتهم المهنية”، و”مراجعة المادة 95 من النظام الأساسي في شأن التقاعد بعد الإصابة بمرض خطير، وذلك بتمتيع أطر الأكاديميات بنفس الحقوق المكفولة لباقي الموظفين”.

2019-03-15 2019-03-15
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

sayedi
«بنات تيزنيت»،