تارودانت: هجوم على ملعب، يخرج مدنيين للاحتجاج.

آخر تحديث : الثلاثاء 12 مارس 2019 - 7:39 مساءً

ﻟﻢ ﺗﻜﻦ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺤﻨﺎﺟﺮ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻨﺪﺩ ﺑﺎﻟﻤﻄﺎﻟﺒﺔ ﺍﻟﺤﻘﺔ ﻭﺍﻟﻤﺸﺮﻭﻋﺔ ﻓﻲ ﺣﻞ ﻣﺸﻜﻞ ﺍﻟﻤﻠﻌﺐ ﺍﻟﻮﺣﻴﺪ بدوار تازمورت ﺍﻗﻠﻴﻢ ﺗﺎﺭﻭﺩﺍﻧﺖ ﻟﺘﺨﺮﺝ ﻋﻦ ﺻﻤﺘﻬﺎ ﻟﻮﻻ ﺍﻟﺘﻬﺪﻳﺪ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﻠﺤﻖ بمستقبل ﺷﺒﺎﺑﻬﺎ ﻭ بمصير ﺃﺟﻴﺎﻟﻬﺎ ﺍﻟﻘﺎﺩﻣﺔ.

فيوم الخميس 07 مـــارس 2019 على الساعة العـــاشرة صباحا، قامت جمعيات المجتمع المدني بتــــازمورت بتنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر قيادة تازمورت و أمام مقر الجماعة القروية تازمورت تستنكر فيها الهجوم على الملعب الكبير و الوحيد بدوار تازمورت و تطالب المسؤولين بالتدخل العاجل لوضع حد للمشاكل التي يعانيها شباب تازمورت، وقد تميزت هذه الوقفة بتنظيم جيد وفعال، حيث سهرت اللجنة التنظيمية على تأطير المتظاهرين وتنظيمهم بساحة المعركة النضالية، حاملين للعلم المغربي واللافتات التعبيرية التي تؤكد مطالبهم المتمثلة في استرجاع ملعبهم التاريخي، وكللت هذه الوقفة بمسيرة جابت جميع أحياء و أزقة دوار تازمورت في اتجاه الحي الإداري الذي يتواجد به مقرّا الجماعة و القيادة، ﺍﻟﻤﺴﻴﺮﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﻗﺎﺩﻫﺎ ﻣﻤﺜﻠﻲ ﺟﻤﻌﻴﺎﺕ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ ﺍﻟﻤﺪﻧﻲ ﺑﺘﺎﺯﻣﻮﺭﺕ ﻭﻓﺎﻋﻠﻴﻦ ﺟﻤﻌﻮﻳﻴﻦ ﻭﺣﻘﻮﻗﻴﻴﻦ ﺩﺍﺧﻞ ﻭﺧﺎﺭﺝ ﺍﻟﺒﻠﺪﺓ.

الملعب الكبير و الوحيد الموجود بالمركز تم حرثه وتخريبه قبل أسبوع من طرف مدعي ملكيته، مما يضطر الشباب و الفتيان إلى التوقف عن ممارسة رياضتهم المفضلة، و يزيد من مشاكل التشرد والإدمان لديهم، الشيء الذي دفع ساكنة تازمورت إلى التظاهر.

وبعد اشتداد الاحتجاجات اليوم الأحد 10 مارس 2019 على الساعة العـــاشرة صباحا أمام مقر عمالة إقليم تارودانت في أشكال نضالية أكثر تصعيدا ﺣﻤﻠﺖ ﺷﻌﺎﺭﺍﺕ ﻗﻮﻳﺔ لمطالب واضحة، تدخلت السلطة بمعية بعض الأعضاء وفتحوا حوارا مع ممثلي الشأن المحلي بتازمورت وتم اقتراح إصلاح ملعب آخر يبعد عن مركز تازمورت بكيلومتر ونصف تقريبا، الشيء الذي رفضته لجنة الحوار المنتخبة و بشدة و لسان حالهم يقول سنصمد و نواصل الصمود حتى نسترجع الملعب الكبير ولا شيء غيره، كما تعهدوا بمواصلة الجهود الحثيثة لخدمة الوطن و المواطنين مع الاحتفــاظ بالحق و نهج أشكال احتجاجية سلمية إلى حين الحصول على كافة الحقوق العادلة والمشروعة.. و مستمرون في ترجمة البرنامج النضالي، و ضمنها الخطوة النضالية المتجسدة في وقفة احتجاجية أمام البرلمان بالرباط في حالة لم يجدوا الأذان الصاغية التي يُتوقع من خلالها الوفاء بالوعود و وضع حد للمشكل العويص.

كما تؤكد الساكنة رفضها التام للتهميش ﺍﻟﺬﻱ يتعرض ﻟﻪ دوار ﺗﺎﺯﻣﻮﺭﺕ في ﻗﻄﺎﻋﺎﺕ ﻋﺪﺓ، ﺣﻴﺚ تخريب ﻣﻠﻌﺐ ﻛﺮﺓ ﺍﻟﻘﺪﻡ ﻫﻮ النقطة ﺍﻟﺘﻲ ﺃﻓﺎﺿﺖ ﺍﻟﻜﺄﺱ ﻟﺘﺨﺮﺝ ﺍﻟﺴﺎﻛﻨﺔ ﻋﻦ ﺻﻤﺘﻬﺎ ﻭ ﺗﻌﻠﻦ ﺍﺳﺘﻌﺪﺍﺩﻫﺎ ﻟﻠﺪﻓﺎﻉ ﻋﻦ ﺣﻘﻬﺎ ﺍﻟﻤﺸﺮﻭﻉ ﻓﻲ تجهيز الملعب الكبير ﻭ توفير ﻣﻼﻋﺐ ﻻﺋﻘﺔ ﺑﺴﻤﻌﺔ ﺗﺎﺯﻣﻮﺭﺕ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﺔ ﻭ ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ ﻭ ﺍﻟﺘﻨﻤﻮﻳﺔ…

2019-03-12 2019-03-12
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

hamada hamada
«بنات تيزنيت»،