مغاربة متخوفون من إضافة ساعة جديدة إلى التوقيت الرسمي للمملكة، والإنتظار يطال نتائج دراسة الوزارة حول تأثير الساعة الإضافية

آخر تحديث : الخميس 14 مارس 2019 - 8:03 مساءً

أكادير24

أعرب عدد من المواطنين عن تخوفهم من إقدام الحكومة على إضافة 60 دقيقة جديدة إلى التوقيت الرسمي للمملكة، مع اقتراب دخول فصل الربيع، كما كان عليه الشأن في السنوات الماضية قبل اعتماد توقيت “غرينيتش + 1”.

مثار هذا التخوف راجع إلى كون أوروبا ستنتقل إلى التوقيت الصيفي يوم الأحد الأخير من شهر مارس الجاري، وبالتالي سيعود فارق التوقيت بين المغرب وبينها إلى ساعة واحدة، وهو ما لا يناسب المستثمرين الفرنسيين الذين كانوا السبب الرئيسي وراء فرض التوقيت الجديد على المغاربة.

يأتي هذا في الوقت الذي لم تفرج فيه بعد وزارة إصلاح الإدارة والوظيفة العمومية في الأيام القليلة القادمة عن نتائج الدراسة المعمقة التي قامت بها حول تأثير الساعة الإضافية….

2019-03-14 2019-03-14
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

hamada hamada
«بنات تيزنيت»،