Advert Test

رحلة استجمام تتحول إلى فاجعة باشتوكة أيت باها.

آخر تحديث : الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 - 9:55 مساءً

تحولت رحلة استجمام إلى فاجعة بعد وفاة شاب في عقده الثاني، زوال أمس الثلاثاء، غرقا في بحيرة مائية بوادي تاكوشت، على مستوى الجماعة الترابية أوكنز باشتوكة أيت باها..

وكان الهالك الذي يبلغ من العمر 22 سنة و ينحدر من جماعة ”اداوسملال” بإقليم تيزنيت، قصد النهر من أجل السباحة قبل أن يلقى حتفه غرقا.

وقد تمكّن مواطنون من انتشال جثته من مياه البُحيرة، ونقلت جثته إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير، بعد انتهاء عناصر الدرك الملكي والسلطات المحلية من التحقيق في النازلة…

2018-09-12 2018-09-11
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

agadir24admin
«بنات تيزنيت»،