Advert Test

طبيب الفقراء ينقل إلى مصحة خاص بعد تدهور حالته، واحتجاجات عارمة تضامنا معه بتيزنيت

آخر تحديث : الإثنين 3 سبتمبر 2018 - 11:43 صباحًا

نقل الدكتور المهدي الشافعي، المعروف ب:”طبيب الفقراء” يوم أمس الأحد إلى إحدى المصحات الخاصة إثر تدهور حالته الصحية.

وذكرت مصادر مقربة من الشافعي، بأن ذلك جاء عقب التداعيات النفسية التي يمر بها خصوصا بعد توصله بقرار التنقيل إلى مستشفى تارودانت و هو القرار الذي سبق و أن وصفه ب”التعسفي”، فضلا عن رفض المصالح الطبية بمستشفى تيزنيت تسليم رخصته المرضية.

في ذات السياق، احتشدت عدد من الفعاليات المدينة و الجمعوية و عدد من الأسر و معها أطفالها يوم أمس الأحد، في وقفة إحتجاجية أمام عمالة تيزينت، على خلفية التنديد بقرار تنقيل “طبيب الفقراء” الدكتور المهدي الشافعي إلى المستشفى الإقليمي بتارودانت، وهي الوقفة التي تحولت بشكل عفوي إلى مسيرة حاشدة جابت شوارع المدينة يقدمها الأطفال المرضى.

2018-09-03 2018-09-03
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

agadir24admin
«بنات تيزنيت»،