Advert Test

+ فيديو : لأول مرة بأكادير والجهة، جمعية مدنية تنظم منتدى للتشغيل الموسمي وإقبال كبير للشباب على لقاءات التوظيف

آخر تحديث : الخميس 26 يوليو 2018 - 7:56 مساءً

كانت الساعة تشير للثامنة والنصف من صباح الأحد الماضي، حينما بدأت أولى طلائع من  الشباب ذكورا وإناثا، تفد على الساحة المقابلة لقصر بلدية أكادير، والمناسبة كانت هي الإستجابة لدعوة “جمعية النهضة” بتعاون مع “جمعية فلامون للفن والتنمية الإجتماعية والإقتصادية”  وشركاء مؤسساتيين وخواص، للقاء مهني مباشر، يجمع في بادرة رائدة وأولى على صعيد مدينة أكادير والجهة ككل، الباحثين عن الشغل من كل الفئآت العمرية والكفاءات المعرفية  بمجوعة من المشغلين بالمدينة.

وتعد هذه الخطوة لجمعية النهضة الفتية والحديثة العهد بالعمل الجمعوي بأكادير، إحدى خاتمة المحاور المقررة لمنتدى العمل الموسمي في دورته الأولى، الذي عرف أيضا تنظيم مائدة مستديرة حول التشغيل الموسمي، وتقديم المشاركين فيها تعريفا للعمل الموسمي وتقاطعاته مع التشغيل السري وجوانبه القانونية ودوره في تطوير الشركات.

كما عرف المنتدى تنظيم ورشات خاصة بمصاحبة الباحثين عن الشغل، اشرف عليها متخصصون، وهمت كيفية تحرير نهج السيرة CV ، والتدرب على إجراء لقاء لشغل منصب الشغل وكيفية إنشاء مقاولة ذاتية وكيفية البحث عن شغل واكتساب المعرفة القانونية للعمال الموسميين.

وبالعودة لليوم الختامي للمنتدى، فقد عرف مشاركة أكثر من 250 شاب وشابة جلهم من الطلبة الذين أنهوا دراستهم، وقفوا في طوابير منظمة في انتظار وضع ملفاتهم لدى ممثلي المشغلين الذين ينتمون لقطاعات السياحة والصناعة الغذائية والإتصال.

وثمن عدد ممن المرشحين في تصريحات لأكادير 24، فكرة الإلتقاء مباشرة بالمشغلين عن طريق جمعية مدنية ومساهمة المنتدى في التعامل الإيجابي مع  معضلة البطالة والتشغيل بالمدينة. ومن جانبه عبر السيد محمد بوحساني، الفاعل الإقتصادي إبن حي الباطوار وخريج المدارس العمومية بأكادير وبعدها المعاهد الإسبانية كمهندس إعلاميات، رئيس جمعية النهضة، عن سعادته وكل الشركاء بنجاح التجربة الأولى لمنتدى التشغيل الموسمي، ووعد بتطوير مضمون الدورة القادمة لمزيد من التجويد وخدمة قضايا التنمية الإقتصادية بالمدينة، كما أفاد بأنه ستتم عملية تواصل المشغلين المشاركين في العملية مع طالبي الشغل، للنظر في إمكانية إعادة العملية في اقرب فرصة.

أكادير/ح.ف

2018-07-26 2018-07-26
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

lili yano
«بنات تيزنيت»،