Advert Test

العثور على الطفل الذي ترك رسالة مؤثرة لوالدته قبل الاختفاء بأكادير

آخر تحديث : الإثنين 16 يوليو 2018 - 11:38 صباحًا

عُثر مساء يوم أمس الأحد، على الطفل القاصر، الذي تداولت بعض المنابر الإعلامية واقعة اختفائه يوم الاثنين الماضي، من منزل الأسرة الكائن بدوار كنون بمراكش.

وعن خلفيات الاختفاء، أفاد مصدر مطلع، أن الطفل البالغ من العمر نحو 15 عاما، لم يحالفه النجاح هذا الموسم الدراسي، فتوجه إلى مقر المحطة الطرقية، قبل أن ينتقل إلى أكادير، تاركا وراءه رسالة كتب فيها عبارة مؤثرة “أحبك أمي.. بالسلامة عليك أماما.

وأوضح المصدر ذاته، أن الطفل عثر عليه في ظروف صحية جيدة بأكادير،، بعدما تعرف عليه مواطن من اكادير، كان قد  شاهد نداء بخصوص اختفائه، فاتصل بعائلة الطفل، منهيا محنة اسرته التي اكتوت طيلة اسبوع بغيابه.

2018-07-16 2018-07-16
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

أكادير 24
«بنات تيزنيت»،