Advert Test

ضحايا جدد للراغبين في أداء مناسك العمرة بأكادير، والأمن يعتقل زوجة مالك المؤسسة، والكاتبة تعترف

آخر تحديث : الأربعاء 16 مايو 2018 - 10:42 صباحًا

في أقل من أسبوع، انفجرت، للمرة الثانية، قضية نصب جديدة على عشرات المواطنين الراغبين في قضاء مناسك العمرة، خلال شهر رمضان المقبل، حيث اضطر عشرات الضحايا لقضاء ليلة الجمعة السبت الماضيين معتصمين بإحدى الـوكالات الكائنة بحي تالبرجت بأكادير.

وعرفت مدينة اكادير، قبل أيام، واقعة نصب مماثلة بعدما وجهت اتهامات لمالك نفس شركة سياحية بالاحتيال على عشرات الضحايا في مبلغ مالي قدره 60 مليون سنتيم، وتم تسجيل شكايات في الموضوع أمام النيابة العامة.

وقد استنفر الحادث، المصالح الأمنية، بعد دخول الضحايا في اعتصام داخل مقر الوكالة، وقاموا باحتجاز الكاتبة بعين المكان، في الوقت الذي تمكن مستخدم آخر من الفرار.

وأثناء الاستماع إلى كاتبة الوكالة، اعترفت في محضر رسمي، أن مالك الوكالة، قام بالاحتيال على أزيد من أربعين راغبا في أداء مناسك العمرة فيما قامت الشرطة باعتقال زوجته.

2018-05-16 2018-05-16
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

أكادير 24
«بنات تيزنيت»،