أكادير:مهاجرون أفارقة يتبولون بشكل جماعي على جدران مدرسة بأكادير ويحولون حياة ساكنة العمارات المجاورة إلى جحيم

آخر تحديث : الأحد 14 يناير 2018 - 11:28 صباحًا

تشتكي ساكنة العمارات المحاذية للمحطة الطرقية المسيرة بأكادير من سلوكيات منبوذة لعدد كبير من المهاجرين الأفارقة الذين احتلوا بهو عمارة الزرقظوني وبطرق عصاباتيــة لدرجة، تحولت معه ساكنة العمارات المجاورة إلى جحيم.

وأفادت ساكنة العمارات المذكورة في اتصلات متطابقة بأكادير 24 أنفو، أن هؤلاء المهاجرين لا يكتفون فقط باحتلال واجهات العمارات وتشويه منظرها العام، بل يعمدون إلى إلحاق أضرار كبيرة بالساكنة، من خلال إضرام النار، والطهي بجنبات العمارات، ناهيك عن كثرة الخصومات فيما بينهم والتبول بشكل جماعي على جدران مدرسة شاعر الحمراء أمام التلاميذ وأمهاتهم مما يجعل روائح التبول نتنة تنبعث من المكان على بعد عشرات الأمتار ما أثار غضب المواطنين والساكنة.

واعتبرت الساكنة أن هذه السلوكيات منبوذة، وغير مبررة، مهما ساقوا من حجج و مسوغات، في وقت تكتفي فيه السلطات بدور المتفرج و لا تقوم فيه بأي تحرك من شأنه أن ينهي معاناة ساكنة العمارات المجاورة للمحطة الطرقية بأكادير.

2018-01-14 2018-01-14
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

أكادير 24
«بنات تيزنيت»،