وهبي يتعرض لحادثة سير، والمكتب السياسي للبام يوضح

أكادير24 | Agadir24

وهبي يتعرض لحادثة سير، والمكتب السياسي للبام يوضح

روجت مجموعة من المواقع الإخبارية وعدد من الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي أخبار تعرض الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة عبد اللطيف وهبي لحادثة سير خطيرة، استدعت نقله لمصحة خاصة من أجل تلقي العلاجات الضرورية.

ذات المصادر أشارت إلى أن الحادث نجم عن اصطدام سيارة وهبي بالقرب من القصر الملكي بالرباط، عندما كان وهبي متجها إلى البرلمان، بسيارة بأخرى.

في هذا السياق، علق المكتب السياسي لحزب البام عن الواقعة قائلا أن ما تم تداوله حول الموضوع هو “أخبار لا تمس للواقع بصلة”، وأنه تم ترويجها “بنية خبيثة للإساءة للأمين العام ولحزب الأصالة والمعاصرة”.

وأكد المكتب أن الصور المتناقلة في هذا الصدد “مغلوطة و مفبركة”، مشيرا إلى أن “الحادثة التي تعرض لها الأمين العام بسيطة جدا ولا علاقة لها بكل ما تم الترويج له من أخبار زائفة وصور مفبركة لحوادث سير قديمة”.

ذات المكتب أكد أن “الحادث لم يسفر عن أي إصابات وأن ما يروج من صور حضور القوة العمومية ورجال الوقاية المدنية وسيارات الإسعاف تعود لحوادث سابقة لا علاقة لها بالحادثة التي تعرض لها وهبي”.

المكتب أكد في رسالته التوضيحية التي توصلت أكادير 24 بنسخة منها على أن “الحادثة التي تعرض لها وهبي بسيطة وانتهت بإجراء معاينة ودية من طرف مسؤول التأمين كما يقع في مختلف الحوادث البسيطة جدا”.

وشدد المكتب على أن وهبي عاد لمكتبه هذا الصباح، كما أنه يشتغل بشكل عادي جدا.

إلى ذلك، وصف المكتب ما تم تداوله بخصوص موضوع الحادثة ب”الحملة الشرسة والممنهجة التي أطلقها مجموعة من أصحاب النفوس المقيتة”، مضيفا أن ذلك كان “لغاية تصفية حسابات سياسية ضيقة، هدفها بالأساس المس بسمعة الأمين العام من خلال صور مفبركة لا علاقة لها بحادث بسيط جدا، أسفر فقط عن خسائر مادية بسيطة”.

تعليقات
Loading...