آخر تطورات قضية “الفقيه” المتهم بإغتصاب تلميذاته القاصرات داخل المسجد

أكادير24

ذكرت مصادر مطلعة، أن الغرفة الاستئنافية بمحكمة الجنايات بمدينة مراكش،قضت مساء يوم امس الاربعاء 10 يوليوز الجاري، بتأييد الحكم الابتدائي بادانة “فقيه ستي فاضمة”، بخمس سنوات سجنا نافذا بعد متابعته بتهم جنائية تتعلق بالتغرير بقاصرات واستغلالهم جنسيا.

وعلاقة بالموضوع، شهدت جلسات المحاكمة، مواجهة بين الفقيه وضحاياه اللواتي أكدن تعرضهن للاستغلال الجنسي فيما حاول المتورط في قضية نفي التهم الموجهة اليه.

وتعود تفاصيل هذه القضية إلى شكاية توصل بها المركز الترابي للدرك الملكي بستي فاضمة من أبّ حول اختفاء ابنته إثر سفرها إلى مدينة الدار البيضاء، بعد أن تقدم شاب من العاصمة الاقتصادية لخطبتها، هربا من افتضاح أمر فقدانها للبكارة على يد الفقيه الذي كان يشرف على تدريس الفتيات القاصرات بالمسجد وتحفيظهن القرآن الكريم، وينفرد بهن لاستغلالهن جنسيا.

وبهذا تكون القضية التي شغلت الرأي العام المحلي قد وصلت لنهايتها بعدما نال المذنب جزاءه.

Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: