النتائج التفصيلية لامتحانات الباكالوريا بجهة سوس ماسة : 16408 ناجح، و أعلى معدل 19.20، وهذه بقية التفاصيل:

أكادير24 | Agadir24

النتائج التفصيلية لامتحانات الباكالوريا بجهة سوس ماسة 

أعلنت  الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة سوس ماسة أن نتائج الدورة العادية لامتحانات البكالوريا 2020، قد أسفرت عن نجاح (16408) مترشحة ومترشح ممدرسين بالتعليم العمومي والخصوصي، بنسبة نجاح بلغت(60.62%)، من ضمنهم (9054) مترشحة.

وتتوزع هذه الحصيلة على قطب الشعب الأدبية والأصيلة بنجاح ما مجموعه (5510) مترشحة ومترشح، بنسبة  نجاح بلغت (61.13%  )، بينما بلغ عدد المترشحين الناجحين بمسالك قطب الشعب العلمية والتقنية والمهنية مامجموعه (10898)، أي بنسبة (60.37%).

 أما بالنسبة للمترشحين الأحرار(الباكالوريا) فقد بلغ العدد الإجمالي للناجحين (1452) ناجحا(ة) بنسبة بلغت(30.21%) من مجموع المترشحين الأحرار؛

وبخصوص التميز الدراسي، فقد تم تسجيل(1376) ميزة حسن جدا ، فيما حصل (2553) على ميزة حسن و(4583) على ميزة مستحسن، بينما حصل (7896) على ميزة مقبول.

وتجدر إلى أن  أعلى معدل عام على الصعيد الجهوي في هذه الدورة بلغ (19.20) بمسلك العلوم الفيزيائية.

يذكر أن مجموع المترشحات والمترشحين المسموح لهم باجتياز الدورة الاستدراكية يبلغ (11012)  مترشح(ة)، سيجرون الاختبارات المتعلقة بها  كما هو مقرر أيام 20 و21 يوليوز2020 بالنسبة للمترشحين الأحرار (الامتحان الجهوي) وأيام  22 و23 و24 و25 يوليوز 2020 بالنسبة للامتحان الوطني الموحد، على أن يتم  الإعلان عن النتائج يوم 29 يوليوز 2020.

هذا، و أشادت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة سوس ماسة بالانخراط الفعال لنساء ورجال التربية والتكوين في إنجاح هذه الدورة وتفعيل الاجراءات الجديدة التي رافقت اجراءها في احترام تام للتدابير الصحية والوقائية، وفي حرص تام على تحصين مصداقية البكالوريا المغربية وضمان تكافؤ الفرص لجميع المترشحين والمترشحات، و نوهت في الوقت نفسه  بانضباط المترشحين والمترشحات وما أبانوا عنه من نضج في التعاطي مع هذا الاستحقاق التربوي الوطني الهام، لتغتنم هذه المناسبة لتعبر عن تثمينها الكبير لجهود السلطات الولائية والمصالح الأمنية من رجال الأمن والدرك والقوات المساعدة والوقاية المدنية والمصالح الطبية ووسائل الإعلام وجمعيات المجتمع المدني وكافة المعنيين بالشأن التربوي بالجهة، في ضمان سير هذا الاستحقاق في أحسن الظروف.

 

تعليقات
Loading...