مناطق بسوس تغلي بتجدد المواجهات العنيفة بين المواطنين و الرعاة الرحل.

عرفت عدد من مناطق بسوس غليانا يوم أمس السبت، على خلفية تجدد المواجهات العنيفة بين المواطنين و الرعاة الرحل.

 

في هذا السياق، شهدت منطقة “سطايح” ببلفاع، اقليم اشتوكة آيت باها، مواجهات عنيفة أسفرت عن إصابة ثلاثة أشخاص بجروح متفاوتة الخطورة، كما عرفت منطقة إدوسكا بضواحي إقليم تارودانت، مواجهات موزاية استعمل فيها الرعاة الرحل السيوف في وجه المواطنين عندما حاولوا اقتحام مزارعهم ومصادر المياه وأشجار الأركان واللوز، قبل أن تتدخل السلطات لفض المواجهات.

 

ومن وحي هذه النوازل، جدد عدد من الفاعلين و الغيورين دعوتهم للسطات الوصية بالتدخل العاجل لاخلاء هذه المناطق و غيرها بسوس من الرعاة الرحل، و الكف عن الهجومات التي تستبيح ممتلكاتهم و مزارعهم، و هو ما يسفر في مثل هذه الحالات عن وقوع اعتداءات يذهب ضحيتها عدد كبير من أبناء تلك المناطق.

Loading...

  عــاجــل : النشر التجريبي ...قريبا،أكادير24 تنشر الخبر إثر وقوعه بعد لحظات  
close-image
%d مدونون معجبون بهذه: