ملف قتل و تقطيع جثة طفل من طرف أبيه و زوجته يعود إلى واجهة الأحداث، وهذه آخر مستجدات الملف.

أكادير24

عاد ملف قتل و تقطيع جثة طفل من طرف أبيه و زوجته إلى واجهة الأحداث…

وذكرت مصادر إعلامية متطابقة أن ملف هذه الجريمة البشعة أصبح جاهزا الآن بعد انتهاء التحقيقات مع المتهمين وكافة التحريات المرتبطة بالواقعة الأليمة.

وأوضحت ذات المصادر أن المتهمين سيمثلان أمام المحكمة في أولى جلسات القضية يوم الخميس 26 دجنبر الجاري بمحكمة الاستئناف بطنجة، قد تصل عقوبتها إلى الإعدام.

يذكر أن الأب وزوجت اعترفا خلال التحقيق معهما بأنهما خططا لجريمتهما سلفا وقاما باستدراج الطفل إلى منزلهما ليقدما على خنقه داخل دلو ماء وبعدها قطعا جسده الصغيره ووضعوا الأطراف في الثلاجة حتى يتسنى لهما رميها بشكل متفرق، حيث أكد الأب القاتل أنه شك في نسب ابنه من طليقته وقرر التخلص منه حتى لا يدفع النفقة لطفل ليس من صلبه، وذلك بتحريض من زوجته.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: