مديرية التعليم بإنزكان تخرج عن صمتها، وتصدر قرارات إدارية بعد تفجير فضيحة غسل السيارة وسط مؤسسة تربوية.

خرجت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية لإنزكان أيت ملول أخيرا عن صمتها، و أصدرت قرارات إدارية بعد تفجير فضيحة غسل السيارة وسط مؤسسة تربوية.

في هذا السياق، وجهت المديرية تنبيها لثلاثة أطر تربوية بمدرسة “ابن خلدون” بتراست عمالة إنزكان ايت ملول التي شهدت تلك الفضيحة، يتعلق الأمر بكل من أستاذ التلميذ الذي امره بغسل السيارة، و الأستاذ الثاني المالك للسيارة التي كان التلميذ، فضلا عن مدير المؤسسة ..

تعليقات
Loading...