فعاليات مدنية تدعو للتصدي لمشروع المبيدات السامة بتراب جماعة الركادة إقليم تيزنيت

أكادير 24

أعربت فعاليات مدنية وأعضاء الجماعة الترابية الركادة ومنظمات بيئية وهيئات حقوقية محلية، إقليمية و جهوية، يوم الاحد 23 يونيو 2019، عن رفضها لإنجاز المشروع الكارثي على تراب جماعة الركادة بصفة خاصة والاقليم بصفة عامة.

و دعت ذات الفعاليات في بيان لها ،إطلاع عليه موقع “أكادير 24” ، الى  تأسيس تنسيقية أولاد جرار،  للتصدي لمشروع النفايات السامة يوكل اليها تسطير برنامج نضالي ترافعي ضد المشروع مع تشكيل لجنتي الدعم والاعلام، و إنجاز دراسة موضوعية علمية دقيقة للوقوف على التأثيرات السلبية للمشروع على البيئة و صحة الساكنة .

مشيرتاً  الى ضرورة  مراسلة جميع الجهات الرسمية والغير الرسمية المتدخلة في الملف (الجهات الحكومية والغير حكومية والبرلمانية والمجالس الجماعية والهيئات والمنظمات السياسية والحقوقية والبيئية)، و الى عقد دورة إستثنائية مستعجلة للمجلس الجماعي لركادة، مشددةً على ضرورة العمل على احترام محضر لجنة البيئة التى أعطت الموافقة على إنشاء معمل إنتاج صناديق وشمع وتربية ملكات النحل ، وكذا احترام بنود الاتفاقية TF 014398 الموقعة من طرف البنك الدولي فرع البيئة ( Globale Environnement Facility) الممول للمشروع والدولة واللتان تنصان على احترام البنود البيئية و تنص على منع انشاء مثل هده النقط من النفايات المهملة السامة بضواحيها.

 

و أكد البيان استعداد الساكنة المحلية لجماعة الركادة للمشاركة في كل الاشكال النضالية المشروعة و المسطرة من طرف تنسيقية أولاد جرار التي أسست خلال الاجتماع ، مع إمكانية المشاركة في “مسيرة الغضب” التي دعت اليها مجموعة من الفعاليات بمدينة تيزنيت يوم الاحد 30 يونيو .

كما طالبت الفعاليات، الساكنة للمشاركة والانخراط العملي في عملية التعرضات المفتوحة في وجه العموم و التي ينظمها قانون البحث العمومي، موضوع القرار العاملي رقم 41/ 2019 الخاص بالبحث العمومي.

وكانت مجموعة من جمعيات المجتمع المدني وأعضاء الجماعة الترابية الركادة ومنظمات بيئية وهيئات حقوقية محلية، إقليمية و جهوية قد التأمت  يوم الاحد 23 يونيو 2019 ، بقاعة الاجتماعات بمقر جماعة الركادة قيادة اولاد جرار، إقليم تيزنيت في لقاء موسع لمناقشة مشكل المشروع الكارثي المتعلق بإحداث مركز لجمع وإعادة تعبئة ونقل المبيدات المهملة بالمغرب المراد استيطانها بتراب الجماعة .

يذكر أن  عامل إقليم تيزنيت سبق و أن أصدر قرار عاملي، يتعلق بفتح بحث عمومي أمام ساكنة جماعة الركادة، من أجل دراسة مشروع إقامة مستودع لجمع وإعادة تعبئة وتصدير وإتلاف المبيدات المهملة في تراب الجماعة ذاتها .

تيزنيت/عبدالله بن عيسى

تعليقات
Loading...