فرحة ازدياد مولود جديد تتحول إلى صدمة هستيرية لأسرة قتل طبيب طفلها و أرسل أخته إلى المستعجلات بسيارة (شيفروليت) .

تحولت فرحة ازدياد مولود جديد إلى صدمة هستيرية لأسرة قتل طبيب طفلها و أرسل أخته إلى المستعجلات..

فقد تسبب طبيب بمستشفى الأطفال عبد الرحيم الهاروشي، عصر يوم أمس الجمعة 20 يوليوز، في حادث مأساوي راح ضحيته طفل في الرابعة من عمره، بعدما دهسه بعجلات سيارته فأرداه قتيلا على الفور.

و أكدت مصادر مطلعة، أن الطبيب نفسه تسبب كذلك في جروح خطيرة لأخت الطفل الضحية البالغة من العمر 6 سنوات ، والتي كانت برفقته أثناء وقوع الحادث المؤلم ، حيث تم نقلها على وجه السرعة لمصلحة الإنعاش بذات المستشفى.

وكان الشقيقان يلعبان وسط السيارات المركونة داخل موقف السيارات بمستشفى الأطفال الهاروشي، في الوقت الذي كان والدهما منشغلا في الإدارة وهو مزهو بفرح المولود جديد وضعته له زوجته يوم أمس داخل المستشفى نفسه.

هذا، ومباشرة بعد قوع الحادث، تم نقل جثمان الطفل إلى مستودع الأموات بالمستشفى نفسه، بينما أدخلت شقيقته إلى قسم المستعجلات نظرا لخطورة الإصابة التي لحقتها جراء الدهس، كما استنفر الحادث عناصر الأمن التي حلت بعين المكان لمعاينة ملابسات الحادثة.

تعليقات
Loading...