طلبة المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بأكادير ينظمون تظاهرة “نموذج الأمم المتحدة” في نسختها الثانية.

تنظم المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بأكادير النسخة الثانية من ” نموذج الأمم المتحدة ” بعد العديد من عمليات المحاكاة التي نظمت في جميع أركان العالم، و ذلك خلال الفترة الممتدة من 14 إلى 17 فبراير 2019 بالمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بأكادير و أحد الفنادق المصنفة بأكادير.

هذا، و يعد نموذج مؤتمر الأمم المتحدة، عملية محاكاة منظومة الأمم المتحدة، وفي هذه المحاكاة، يضطلع الطلاب بدور الدبلوماسيين، ويمثلون بلدان مختلفة و يشاركون في العديد من المناقشات تهم القضايا الراهنة المدرجة في جدول أعمال الأمم المتحدة، ولعب الأدوار في إطار نموذج اجتماع للأمم المتحدة بحيث يطلع الطلبة على شواغل وأمال الشعوب في مناطق العالم المختلفة؛ و التعرف على كيفية تحسين حياة الناس في جميع أنحاء العالم من خلال الأمم المتحدة؛ فضلا عن اكتساب المهارات ونوع السلوك اللذان يساهمان في التعاون الدولي.

و تنطوي تجربة نموذج الأمم المتحدة على عناصر أساسية منها : عملية تحضير مكثفة يجري فيها التقصي عن شؤون البلدان التي يمثلها المشاركون؛ وكذا أداء الأدوار في إطار تجري مناقشته في نموذج الأمم المتحدة يقوم فيها كل مشارك بدور معيّن، ويكون هذا الدور عادة عبارة عن دور “سفير”ممثل لبلد ما؛ بحيث يتبنى الطالب موقف الدولة التي يمثلها حتى لو تعارضت مع رأيه الشخصي.

إلى ذلك، تستمر المؤتمرات في المتوسط في 3 أيام أو أكثر ، بدء من “خطاب الافتتاح” وتنتهي بحفل الختام أو توزيع جوائز لأفضل مندوب من خلال هذه المحاكاة ، كما تتاح الفرصة للمشاركين لتجربة المفاوضات الدولية عن كثب من خلال مناقشة القضايا الرئيسية في اجتماع حقيقي لمجلس الأمم المتحدة ، للوصول إلى ورقة قرارات مشتركة لعرضها على سلطات الأمم المتحدة.

تعليقات
Loading...