صحف:مجلس النواب “يعرقل” لجنة استطلاعية حول التعليم الخصوصي، و حجز 30 طنا من الأسماك المتعفنة كانت موجهة إلى المستهلكين

أكادير24
نستهل جولة رصيف صحافة الثلاثاء من “المساء”، التي أفادت بأن روسيا تسعى إلى اختراق إفريقيا اقتصاديا عبر المغرب، لتزاحم الدول الأجنبية المستثمرة في هذه القارة، إذ قال موقع “سبوتنيك” في نسخته الإنجليزية إن كل العيون على إفريقيا، التي باتت دولها تغري المستثمرين الأجانب نتيجة تحقيقها معدلات نمو مرتفعة؛ وهو ما تبحث روسيا عن الاستفادة منه بشكل أكبر والحصول على حصة رسمية من هذا النمو، فيما لا تزال روسيا غير راضية عن رقم مبادلاتها التجارية مع المغرب، لكونها غير مستقرة مقارنة مع العديد من دول المنطقة.

وذكرت الصحيفة نفسها أن الجبهة الوطنية لإنقاذ المصفاة المغربية للبترول طالبت الدولة المغربية بتحمل مسؤولياتها الكاملة للإنقاذ العاجل للمصفاة المغربية للبترول ومباشرة الإجراءات المطلوبة قصد تأمينها واسترجاعها إلى الملك العمومي، بسبب عدم وفاء المستثمر السابق بالالتزامات الملحقة بدفتر الخوصصة على الرغم من كل التسهيلات الممنوحة له.

وتورد “المساء”، كذلك، أن لجنة خاصة حجزت 30 طنا من الأسماك المتعفنة كانت موجهة إلى المستهلكين، داخل مستودع لا تتوفر فيه شروط السلامة الصحية المفروض توفرها خلال تهيئة المواد الموجهة إلى الاستهلاك الغذائي.

وأضافت الجريدة أن العملية بدأت بعد أن حجزت كوكبة الدراجين، التابعة للدرك الملكي بمحطة الأداء بالطريق السيار التابعة لإقليم النواصر، شاحنة كانت تنبعث منها رائحة كريهة بسبب عدم اشتغال جهاز التبريد الخاص بالشاحنة، لتؤكد المعاينة التي قام بها رجال الدرك للشاحنة وجود 88 برميلا بلاستيكيا من سعة 260 لترا، وهو ما يعادل 29 طنا و940 كيلوغراما من أسماك “الأنشوفة” المملحة.

ومع الإصدار ذاته الذي كتب أن مجلس النواب “يعرقل” لجنة استطلاعية حول التعليم الخصوصي، وأن عمر بلافريج، البرلماني عن فيدرالية اليسار الديمقراطي، وضع طلبا لتشكيل لجنة استطلاعية منذ ما يقارب سبعة شهور حول مؤسسات التعليم الخصوصي، إلا أن الغرفة الأولى وضعت المقترح في الثلاجة.

ونسبة إلى مصدر الجريدة، فإن الطلب الذي وقع عليه بلافريج يتضمن البحث في كيفية اشتغال مؤسسات التعليم الخاص والتقصي في القوانين المؤطرة لها والامتيازات الممنوحة لها، مضيفة أن مجلس النواب على نحو غريب لم يقدم أي جواب سواء بالقبول أو الرفض.

أما “أخبار اليوم”، فنشرت أن تقريرا لمكتب الإحصاء الإسرائيلي كشف أن المغرب ثالث أكبر بلد إسلامي وعربي يحتضن اليهود، إذ يعيش اليوم 2000 يهودي في المغرب، و1000 في تونس، و8000 في إيران، و15 ألفا في تركيا. أما على المستوى العالمي، فتعتبر فرنسا أكبر محتضن لليهود في أوروبا بـ450 ألف شخص. ويشير المصدر إلى أن عدد اليهود في العالم يصل إلى 14.5 مليون نسمة، 5.7 ملايين منهم يعيشون في أمريكا، و2.5 مليون ينتشرون في مختلف بقاع العالم.

ونقرأ ضمن مواد المنبر الورقي ذاته أن المغرب ورواندا دخلا في سباق حول استضافة بطولة العالم لسباق الدراجات عام 2025، وجرى تحديد الدول التي ستحتضن هذه البطولة في السنوات ما بين 2020 و2024؛ فيما سيكون البلدان، أي المغرب أو رواندا، أول بلد إفريقي يستضيف هذه المسابقة منذ إحداثها عام 1921. وأعلن دافيد لابارتيان، رئيس الاتحاد الدولي لهذه الرياضة، أنه بتقديم الترشيحين المغربي والرواندي بات باب الترشيحات مغلقا، حيث سيحسم الأمر لفائدة أحد البلدين.

وأضافت “أخبار اليوم” أن هذه البطولة العالمية تقام كل سنة، حيث جرت أطوار بطولة العالم الأخيرة الأسبوع الماضي في بريطانيا؛ فيما ستجرى بطولة العالم المقبلة في سويسرا، في أواخر شهر شتنبر من العام 2020.

من جهتها، أفادت “الأحداث المغربية” بأن آدام إرلي، السفير الأمريكي والمتحدث الأسبق باسم وزارة الخارجية، يناقش من واشنطن عزلة جبهة البوليساريو، إذ تناولت الحلقة الجديدة من برنامج “مع المغرب من واشنطن” بقناة ميدي 1 تيفي، التي تم بثها يوم الأحد 29 شتنبر في الساعة التاسعة والنصف مساء، موضوع عزلة جبهة البوليساريو في المجتمع الدولي؛ وهو البرنامج الذي يقوم بإعداده وتقديمه.

ووفق المنبر ذاته، فإن آدام إرلي استضاف، في حلقة الأحد من هذا البرنامج، جوزيف أوميري، الخبير الدولي في الشؤون الأمنية ومستشار بالكونغرس ووزارة الدفاع الأمريكية، حيث تساءل معه عن حيثيات الحصار الذي وجدت جبهة البوليساريو نفسها مضروبا عليها من قبل المجتمع الدولي، وعن قرارها توقيع عريضة مناهضة للولايات المتحدة الأمريكية، وكذا عن ارتباطها بجهات مصنفة كمنظمات وبلدان تدعم الإرهاب، وعن التأييد الذي يحظى به المغرب من المجتمع الدولي.

أما “الاتحاد الاشتراكي”، فورد بها أن سلطات ابن سليمان منعت جمعا استثنائيا لودادية “المحيط الأزرق” كانت أطراف بهذه الودادية تنوي عقده، بسبب اختلالات تعرفها هذه الودادية في عهد الرئيس السابق، الذي يتابع الآن أمام محكمة الاستئناف بعدما حكمت عليه المحكمة الابتدائية بعشر سنوات سجنا بتهمة النصب والاحتيال وخيانة الأمانة والتصرف في مال مشترك بسوء نية، كما يتم التحقيق مع أمين مال الودادية الذي اعتقل بعد فراره لشهور عديدة.

وجاء في الورقية ذاتها أن وزارة التربية الوطنية تفتح عملية الاستفادة من المعاش لموظفيها قبل بلوغهم سن التقاعد، إذ بإمكان موظفات الوزارة اللائي قضين مدة لا تقل عن 18 سنة من الخدمة الفعلية وكذا الموظفين الذين قضوا مدة لا تقل عن 24 سنة من الخدمة الفعلية إلى غاية 31 غشت 2020، والذين يعانون من أمراض مستعصية أو مزمنة تفقدهم القدرة البدنية على القيام بمهامهم التربوية والإدارية على الوجه المطلوب، المشاركة في العملية الخاصة بمعالجة طلبات الاستفادة من المعاش قبل بلوغ سن التقاعد لعدم القدرة البدنية.

هيسبريس

Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: