خمسينية تضع حدا لحياة والدها بجهاز التحكم في التلفاز.

أكادير24

 

أقدمت سيدة خمسينية على وضع حد لحياة والدها بجهاز التحكم في التلفاز.

 

وذكر موقع “دايلي ميل”، بأن سيدة بريطانية الجنسية تدعى “نيكولا تاونسند” وتبلغ من العمر 50 سنة، قامت، تحت تأثير الغضب، بتوجيه ضربة عنيفة لوالدها “ترينس” (78 سنة) بواسطة جهاز التحكم الخاص بالتلفاز.

 

وذكر المصدر ذاته، أن الحادثة التي وقعت في الأسابيع الماضية، بدأت بمشادات كلامية بين الطرفين، الأمر الذي أثار غضب الإبنة التي لم تجد سوى الجهاز أمامها لضرب والدها.

“ترينس” الذي يعاني من هشاشة العظام حاول أن يسعف نفسه بيده، إلا أن الابنة منعته بقوة،  مما أدى الى كسر في قفصه الصدري، ثم لاذت بالفرار تاركة والدها على الأرض ليتصل بنفسه  بالاسعاف ويبلغ عن الحادثة.

 

هذا، و سبق ل:”نيكولا”  أن أدينت بتهمة المعاملة السيئة لوالدها، وقد قال أحد اقاربها أنها اتصلت به فور خروجها من مكان الحادثة وحكت له ما وقع.

وتوفي “ترينس” بعد 12 يوما في المستشفى متأثرا بالجروح البليغة التي كان يعاني منها، في حين أن “نيكولا” جرى إعتقالها ومن المرجح أن يتم سجنها لمدة تتراوح بين سنتين الى ثلاث سنوات، وذلك مراعاة لسنها…

Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: