أكادير: نقل المدير الإداري لحسنية أكادير إلى المستعجلات بين الحياة و الموت، بعد أحداث شغب خطيرة حولت ملعب أدرار بأكادير إلى فضاء لانتفاضة الغاضبين بالحجارة. (+فيديو وصور).

أكادير24

 
علمت أكادير24، من مصادرها العليمة، بأنه تم نقل المدير الإداري لفريق حسنية أكادير خالد السعدي، إلى المستعجلات بين الحياة و الموت، بعد أحداث شغب خطيرة حولت ملعب أدرار بأكادير إلى فضاء لانتفاضة الغاضبين بالحجارة ليلة اليوم الأحد 12 يناير 2020..

وذكرت مصادر الموقع، بان الضحية تلقى حجرا طائشا على مستوى الرأس بشكل مفاجئ من أحد عناصر الجمهور الأكاديري الغاضب من مدرجات ملعب أدرار، ليسقط أرضا مغمى عليه في حالة سيئة، استدعت نقله على عجل إلى قسم المستعجلات لتلقي العلاجات الضرورية.

الحادث الذي وقع بعد انتهاء المباراة التي جمعت فريق حسنية أكادير مع ضيفه “سان بيدرو” الإيفواري، برسم الجولة الرابعة من دور المجموعات لـكأس الكونفدرالية الأفريقية لكرة القدم، سبقه رشق الجماهير الغاضبة لمدرب الفريق و أعضاء المكتب المسير بالحجارة و قنينات المياه، ما جعل أعضاء المكتب المسير و امحمد فاخر في وضع مقلق للغاية طيلة أطوار المباراة و التي انتصر فيها الفريق بثلاثة اهداف مقابل لا شئ.

في ذات السياق، تعرض عدد من المصورين الرياضيين للرشق بالجحارة و قنينات المياه، حيث كادت إحداها ان تصيب مصور أكادير24 في محطتين.

تأتي أعمال الشغب هذه، يوما واحدا بعد تنظيم مسيرة احتجاجية عارمة انطلقت يوم أمس السبت من أمام إدارة الفريق الأكاديري باتجاه ولاية أكادير، للمطالبة باستقالة المكتب المسير و مدرب الفريق تمحمد فاخر، بعد توالي مسلسل الهزائم في البطولة الاحترافية و إقالة مدرب الفريق السابق غاموندي.

 

وكان فريق حسنية أكادير، في الجولة الرابعة من دور المجموعات لـكأس الكونفدرالية الأفريقية لكرة القدم، بعدما انتصر .بثلاثة أهداف لصفر، على ضيفه “سان بيدرو” الإيفواري، ليلة اليوم بملعب أدرار بأكادير في المباراة التي قادها طاقم تحكيمي يترأسه الحكم التونسي صادق السالمي.

و دشن حسنية أكادير لقاءه بـ”هاتريك” للاعب كريم بركاوي، بعد أن افتتح الأخير حصة الأهداف في الدقيقة 50، ليضيف ثاني أهدافه في الدقيقة 54، قبل أن يختتم “مهرجان الأهداف” بهدف ثالث في الدقيقة 59.

وبهذه النتيجة، يواصل الفريق تصدره للمجموعة الرابعة برصيد 10 نقاط، فيما جمدت رصيد الفريق الإيفواري في نقطتين بالمركز الأخير.

وفيما يلي فيديو يوضح كيفية وقوع الحدث:

 

 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: