تيزنيت: “الإبداع والثقافة في خدمة مغرب الجرأة” محور تظاهرة ثقافية نوعية بمشاركة أسماء وازنة في مجال الفن والثقافة.(+فيديو).

أكادير24 | Agadir24

“الإبداع والثقافة في خدمة مغرب الجرأة” هو شعار التظاهرة الثقافية التي نظمتها جمعية أسمون للأعمال الاجتماعية والمحافظة على التراث بتيزنيت بتنسيق مع المديرية الإقليمية لوزارة الثقافة والشباب والرياضة، قطاع الثقافة، و سفراء أمرير بإقليم تيزنيت و تافراوت أيام 1 و 2 و 3 يوليوز الجاري.

ويهدف المنظمون من هذه التظاهرة إلى جعل هذا اللقاء تقليدا للتبادل الثقافي بين جهتي سوس ماسة ودرعة تافيلالت وللتنشيط السياحي والثقافي للوجهتين، ومناسبة للقاء المبدعين والفنانين.

وعرفت التظاهرة الفنية المذكورة استضافة “سفراء أمرير”، ورابطة الفنانين المبدعين بورزازات، فضلا عن شعراء وأدباء وباحثين ينتمون لمختلف المشارب الفنية، حلوا ضيوفا في الأمسيات المنظمة في إطار التظاهرة نفسها، و التي عرفت تكريم المدير الإقليمي لوزارة السياحة بورزازات السيد محمد لغضف الشيخ ماء العينين بقلب زاوية الشيخ ماء العينين.

في هذا السياق، صرح محمود الزماطي، المدير الإقليمي لوزارة الثقافة والشباب والرياضة، قطاع الثقافة، بتيزنيت، بأن تنظيم التظاهرة الفنية “الإبداع والثقافة في خدمة مغرب الجرأة” يدخل في إطار التبادل الثقافي بين جهتي سوس ماسة ودرعة تافيلالت، كما أنها تعتبر فرصة للوقوف على المؤهلات الثقافية والسياحية التي تزخر بها مدينة تيزنيت وإقليمها على وجه العموم.

ومن جهته أفاد محمد دادسي، المنسق العام لمبادرة “سفراء أمرير” بأن استقبال رابطة الفنانين المبدعين بورزازات بإقليم تيزنيت هو تتويج للقاءات أخرى عقدت بين الجانبين على صعيد مدينة ورزازات الشهر الماضي.

وأشار ذات المتحدث في تصريحه لأكادير 24 إلى أن هذا الاستقبال كان حافلا بالأنشطة، حيث تخللته زيارات لبعض المعالم التاريخية والسياحية بإقليم تيزنيت ومن بينها شاطئ أكلو وزاوية سيدي وكاك، فضلا عن تنظيم أمسيات ثقافية، وتكريمات لشخصيات أعطت الكثير لمجال الفن والثقافة والسياحة.

يذكر أن برنامج افتتاح الملتقى تخللته كلمات افتتاحية ألقاها المنظمون والضيوف، وعروض للأزياء المحلية، ولقاءات مفتوحة تمت خلالها مناقشة قضايا الفن والثقافة، فضلا عن زيارات لمرافق سياحية وثقافية بمدينة تيزنيت.
هذا، و سيتواصل برنامج هذه المباراة الثقافية اليوم السبت بزيارة منطقة تافراوت في برنامج حافل سينشطه فاعلون مدنيون و متخصصون في حقول مختلفة، في بادرة من شأنها المساهمة في ابراز المعالم الثقافية و الفنية بمنطقة تافراوت الهادئة.

تعليقات
Loading...