توقيف ثلاثة قضاة بسبب إطلاق سراح مدان بتبديد 25 مليار سنتيم

أكادير24 | Agadir24

أصدر المجلس الأعلى للسلطة القضائية قرارا يقضي بتوقيف ثلاثة قضاة عن مزاولة مهامهم، وذلك بعد أن تورطوا في
إطلاق سراح مدان ب10 سنوات سجنا، على خلفية قضية تبديد 25 مليار سنتيم.

وتعود فصول هذه القضية إلى الحكم ابتدائيا على رئيس الودادية السكنية “أطلنتيك بيتش” التابعة لإقليم بنسليمان، وأمين مال ذات الودادية ب 10 سنوات سجنا لكل منهما، قضيا منها سنتين، وذلك على خلفية اتهامهما من قبل المستفيدين من المشروع باختلاس مبالغ مالية مهمة وعدم تسليم الشقق لأصحابها فضلا عن مجموعة من الاختلالات التي شابت أشغال البناء .

هذا، وتفاجأ المتضررون من الاختلالات التي شابت هذا المشروع بإطلاق سراح رئيس الودادية لقاء غرامة مالية مهمة، الأمر الذي نطق على إثره المجلس الأعلى للسلطة القضائية بقرار يقضي بتوقيف الهيأة القضائية المسؤولة عن هذا الحكم.

إلى ذلك، اعتبر المجلس الأعلى للسلطة القضائية أن الأحكام التي نطقت بها الهيئة القضائية المسؤولة عن متابعة ملف ودادية “أطلنتيك بيتش”، هي بمثابة “خطإ جسيم”، مستندة في ذلك إلى مقتضيات الفصل 97 من القانون الأساسي للقضاة.

وطبقا لهذا القرار، باشرت المفتشية العامة أبحاثها لتحديد ملابسات حكم القضاة الثلاثة بإطلاق سراح المدان في قضية ودادية “أطلنتيك بيتش”، وذلك من خلال الاستماع إلى هواتفهم الشخصية لتحديد ما إن كانت هناك أي محادثات قبل النطق بهذا الحكم تربط المدان أو أي شخص من طرفه، بالقضاة الموقوفين.

تعليقات
Loading...