تطورات جديدة في قضية مدير الثانوية المتورط في قضية التحرش وإستدراج التلميذات لمكتبه

أكادير24

بعد إنتهاء فترة الحراسة النظرية، أحالت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالحسيمة، الأسبوع الماضي، مدير ثانوية على أنظار النيابة العامة بالمحكمة الاستئنافية، بتهمة التحرش الجنسي بتلميذات يتابعن الدراسة بالمؤسسة التي يتولى إدارتها.

وحسب جريدة الصباح، فإن إيقاف المدير جاء بناء على شكاية، تقدمت بها أسرة تلميذة تبلغ من العمر 16 سنة، لدى الوكيل العام للملك، تتهمه فيها بالتحرش الجنسي بابنتها التي تدرس بالجذع المشترك آداب في الثانوية التي يديرها الموقوف،حيث استدرج القاصر عشية السادس من دجنبر الماضي، بغرض الاعتداء عليها جنسيا، واستفرد بها داخل مكتبة بطريقة وصفها أبوها بـ”الماكرة”، وشددت أسرة القاصر على ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة في حق المعتدي.

وفي السياق ذاته، قامت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بالحسيمة، التي توصلت بالشكاية ذاتها، الأسبوع الماضي، بارسال لجنة خاصة للمؤسسة من أجل الاستماع إلى التلميذات الأخريات، واتخاذ الإجراءات التأديبية في حال ثبوت الأفعال المنسوبة إليه، ليتبين أنهن تعرضن بدورهن لسلوكات مماثلة من قبل الموقوف، واعتداءات مرفوضة تربويا وأخلاقيا.

وأسفرت نتائج التحقيق الذي أجرته المديرية الإقليمية بالثانوية المذكورة، عن إصدار قرار إعفاء المشتبه فيه من مزاولة مهامه الإدارية، وتعيين ناظر المؤسسة مكانه، كما جرى اعتقاله من قبل عناصر الضابطة القضائية بتعليمات من الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف، بعد الاستماع إلى أقواله وأقوال التلميذات المعنيات في المنسوب إليه، و وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي يجري بأمر من النيابة العامة المختصة.

وذكرت المصادر ذاتها، أن تلاميذ وتلميذات الثانوية التأهيلية المذكورة، احتجوا ، الاثنين الماضي، على السلوكات الغير الأخلاقية للمدير، وقاطعوا الدراسة تضامنا مع زميلتهم التي تعرضت للتحرش الجنسي، مشيرة إلى مطالبتهم الجهات المسؤولة بالخروج عن صمتها، وفتح تحقيق في الشكاية التي تقدمت بها التلميذة وولي أمرها.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: